وزير الخارجية: قيم التعايش والسلام والحوار ركائز تحقيق الأمن والاستقرار - البيان

خلال استقباله سفير الحريات الدينية الأميركي

وزير الخارجية: قيم التعايش والسلام والحوار ركائز تحقيق الأمن والاستقرار

■ عبدالله بن زايد مستقبلاً صامويل برونباك | وام

استقبل سمو الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، صامويل برونباك سفير شؤون حرية الأديان في الولايات المتحدة الأميركية.

وجرى، خلال اللقاء الذي عُقد على هامش افتتاح أعمال منتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة الذي يُعقد تحت عنوان «حلف الفضول - فرصة للسلم العالمي»، بحث العلاقات المتميزة التي تجمع بين البلدين والجهود التي تقوم بها دولة الإمارات، من أجل تعزيز قيم التسامح والتعايش بين الشعوب.

ورحب سمو الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان بزيارة سفير شؤون حرية الأديان في الولايات المتحدة الأميركية، مؤكداً أن دولة الإمارات لديها نهج ثابت قائم على ترسيخ قيم التسامح والتعايش والسلام والحوار بين الأديان، إذ تعتبرها من الركائز الأساسية في تحقيق الأمن والاستقرار لشعوب العالم أجمع.

من جانبه، أشاد صامويل برونباك بنهج دولة الإمارات القائم على تعزيز قيم التسامح والتعايش بين الشعوب، كما أشاد بالمكانة الرائدة التي تحظى بها الدولة على الصعيدين الإقليمي والدولي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات