«الوطني الاتحادي» يعزز أطر التشاور والتنسيق مع البرلمان الأفريقي - البيان

«الوطني الاتحادي» يعزز أطر التشاور والتنسيق مع البرلمان الأفريقي

Ⅶ أمل القبيسي ورئيس البرلمان الأفريقي | من المصدر

وقّعت معالي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي رئيسة المجلس الوطني الاتحادي، وروجر نوكودو دانغ رئيس البرلمان الأفريقي الذي يضم 55 دولة، في مقر المجلس بأبوظبي، على مذكرة تعاون وتفاهم بهدف تعزيز أطر التشاور والتنسيق وتبادل الرأي حيال مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك، بما يواكب رؤية دولة الإمارات ويعمق الشراكة مع دول القارة الأفريقية المرتكزة إلى قيم وتوجهات عالمية ومصالح مشتركة ومتنامية، ويحقق نهج الدولة وحرصها على تعزيز التواصل والتعاون وإقامة شراكات مع مختلف دول وشعوب العالم.

وأكدت معالي الدكتورة أمل القبيسي رئيسة المجلس وروجر نوكودو دانغ رئيس البرلمان الأفريقي الذي يقوم بزيارة للدولة بدعوة من المجلس الوطني الاتحادي: «أن توقيع هذه المذكرة جاء في إطار توجهات دولة الإمارات العربية المتحدة ودول القارة الأفريقية وتطلعها إلى تطوير العلاقات الثنائية لآفاق أوسع تقوم على أسس التفاهم والاحترام المتبادل والمصالح المشتركة ومزيد من التعاون والتنسيق بما يحقق مصالح شعوب هذه الدول.

جاء ذلك خلال جلسة المباحثات التي عقدت برئاسة معالي الدكتورة أمل القبيسي رئيسة المجلس، وروجر نوكودو دانغ رئيس البرلمان الأفريقي، التي تركزت على بحث سبل تعزيز علاقات التعاون بين دولة الإمارات ودول القارة الأفريقية في المجالات الاقتصادية والثقافية والاستثمارية، وآخر التطورات في المنطقة والعالم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات