بلدية الشارقة تحجز 6320 مركبة مهملة خلال 8 أشهر - البيان

بلدية الشارقة تحجز 6320 مركبة مهملة خلال 8 أشهر

Ⅶ سعيد بو رحيمة

أوضح سعيد بو رحيمة رئيس قسم العمليات في إدارة الرقابة والتفتيش البلدي في بلدية مدينة الشارقة، أن البلدية حجزت 6320 مركبة خلال 8 أشهر، في حين أن عدد المركبات المحجوزة في شبك البلدية الواقع في منطقة اللبسة، بلغت نحو 8 آلاف مركبة خفيفة وثقيلة، موزعة على ثلاث ساحات، من بينها 500 مركبة عليها تعميم من الشرطة، فيما تعرض المركبات التي أتمت 6 أشهر للبيع في مزاد علني، في حال عدم مراجعة أصحابها، وبعد استيفائها جميع الشروط، حيث إن عملية الحجز يسبقها وضع إنذار لمدة لا تقل عن ‬72 ساعة، فقد قامت البلدية ببيع 4800 مركبة بالمزاد خلال الـ 8 أشهر الماضية، وإنذار 14924 مركبة، ومخالفة 9226 مركبة.

المظهر العام

وأشار إلى أن حجز المركبات المهملة، يأتي من حرص البلدية في الحفاظ على المظهر العام، إذ يتركها أصحابها مهملة ومليئة بالغبار والأتربة على الشوارع العامة، وخارج المواقف المحددة، والخاصة لفترات طويلة، وبعضها يكون دون لوحات، وتترك لوقت طويل دون أن تتحرك، حيث تحرص البلدية على تنظيم وجود السيارات في الساحات العامة والمواقف النظامية، بما لا يشوه المظهر العام، أو يزعج السكان ويربك حركتهم.

وتابع أن هناك انخفاضاً في عدد المخالفات، نظراً للحملات المكثفة التي تقوم بها فرق البلدية في مختلف المناطق، وحملات التوعية التي تستهدف من خلالها تعزيز المسؤولية المجتمعية لدى القاطنين وأبناء الإمارة.

مخالفة

وقال سعيد بورحيمة: إن قيمة المخالفة التي تحرر على المركبات ذات اللوحات المرورية 500 درهم، فيما تفرض غرامة ألف درهم على المركبة المتروكة بلا لوحات، ويتم سحبها على الفور، في حين أن عملية استلام المركبات من شبك الحجز، إجراء سلس وميسر، ويتم عبر الدخول إلى الموقع الإلكتروني للبلدية، وإدخال بيانات المركبة، والتأكد من وجودها في ساحة الحجز، ومراجعة إدارة الرقابة والتفتيش البلدي في الصناعية الخامسة، لدفع الغرامات والمخالفات، واستلام تصريح فك الحجز.

وأضاف: «يغرم صاحب المركبة في أول أسبوع من الحجز 500 درهم، ثم تصبح الغرامة 650 درهماً لأول شهر، ثم تضاف 50 درهماً لكل شهر، كما أن المفتشين يتعاملون مع المركبات جميعها بنفس الطريقة، بغض النظر عن نوعها أو قيمتها المادية.

وأضاف بو رحيمة أن المخالفات ترتفع وتيرتها في فصل الصيف، داعياً إلى عدم ترك المركبات، والتذرع بالسفر خارج الدولة، بوضعها في المواقف الاستثمارية، التي توفر بعضها خدمات غسل السيارات، من خلال شركات قانونية مرخصة من الجهات المعنية.

حملات

وذكر أن بلدية مدينة الشارقة، نفذت حملات مكثفة لإزالة المركبات المهملة، خصوصاً تلك التي تركها أصحابها في الساحات الترابية، والتي باتت معرضة لتراكم الغبار والأتربة، ومشوهة للمظهر العام، في إطار الحرص الكامل على توفير بيئة صحية مناسبة، تخلو من جميع المشوهات، ولتبقى الإمارة مكاناً مثالياً لقضاء أجمل الأوقات.

وشدد رئيس قسم العمليات في إدارة الرقابة والتفتيش البلدي ببلدية مدينة الشارقة، على عدم التهاون مع من يشوهون المظهر الجمالي للشارقة، وسيبذلون قصارى جهدهم من أجل مكافحة جميع الممارسات السلبية، داعياً أفراد المجتمع، بضرورة اتخاذ مواقف إيجابية، وذلك بالإبلاغ عن المركبات المخالفة للأنظمة والقوانين، عبر التواصل مع الخط الساخن للبلدية 993، الذي يعمل بلا توقف، ولمدة 24 ساعة، مضيفاً أنهم يتحركون بشكل فوري مع أي بلاغ يصل، وكذلك يتقبلون الملاحظات والمقترحات الرامية إلى تحقيق الأهداف، بالقضاء على هذه الممارسات السلبية المشوهة للمنظر العام.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات