عبد الله بن سالم: نحتفي بإنجازات كبيرة وتنمية واسعة - البيان

عبد الله بن سالم: نحتفي بإنجازات كبيرة وتنمية واسعة

أكد سمو الشيخ عبد الله بن سالم القاسمي نائب حاكم الشارقة أن الاحتفاء بيوم دولتنا الوطني هو احتفاء بإنجازات كبيرة وتنمية واسعة، ظهرت نتائجها في نُظم التعليم والاقتصاد والصحة والإنجازات الرياضية، وفي قيم المؤسسية والقدوة والعمل الدؤوب، التي تنتظم كل مرافق ومجالات العمل في الدولة.

جاء ذلك في كلمة وجهها سموه عبر «مجلة درع الوطن» بمناسبة اليوم الوطني الـ47 في ما يلي نصها:

بمناسبة اليوم الوطني 47 لدولة الإمارات العربية المتحدة، كل التهاني والتبريكات إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وإلى إخوانهم أصحاب السمو حكام الإمارات.

في ذكرى أهم أيام الوطن الغالي، نُجدّد التهاني والتبريكات لكل أفراد مجتمعنا، وهم يستذكرون عظمة آبائنا المؤسسين، الذين عملوا ولم يبخلوا، ووضعوا الأساس المتين لدولة عصرية حديثة، اتصفوا بالحكمة والرؤية الصادقة، والعزيمة والإرادة، فاجتمعوا وتعاهدوا وأسسوا وبدأوا بناء الوطن، وسار الأبناء والأحفاد على نهجهم، فكان لهم ما أرادوا، مجتمعاً متوحداً وقوياً ومتآلفاً ومتعاضداً، تظلل مسيرته العلم والعمل، والوحدة والاتحاد، وتُقدم إنجازاته الأدلة على التنمية والتقدم والتطور.

في كل عام ونحن نحتفي بيوم دولتنا الوطني، نحتفي بإنجازات كبيرة وتنمية واسعة، ظهرت نتائجها في نُظم التعليم والاقتصاد والصحة والإنجازات الرياضية، وفي قيم المؤسسية والقدوة والعمل الدؤوب التي تنتظم كل مرافق ومجالات العمل في الدولة. نظم حديثة تستند إلى التاريخ الزاهر، تستشرف المستقبل، وتقيم الحاضر، وفق رؤى ثاقبة تحملها القيادة الرشيدة، تقود بها بلادنا من إنجاز إلى إنجاز، لينعم مجتمعنا بالحياة الكريمة، ليكون احتفاؤنا باليوم الوطني كل عام احتفاء بما عمل عليه آباؤنا، وما وضعوه من أسس لبناء مجتمع عصري حديث، يتكئ على التاريخ، معتزاً بهويته الإماراتية، وبعروبته الأصيلة.

نجدد التهاني والتبريكات إلى قيادتنا الرشيدة، وأفراد مجتمعنا العزيز، وندعو الله سبحانه وتعالى أن يسدد خطى وطننا الغالي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات