مسؤولون: نجمة جديدة في سماء الإنجازات الوطنية

بارك مسؤولون حصول جواز السفر الإماراتي على المركز الأول عالمياً أمس، وفقاً لمؤشر passport index، مؤكدين أن السعادة التي تُدخلها قيادتنا لبيوتنا لا تُقدّر بثمن، فهي تسعى للأخذ بأيدينا وتمكين كل فئات وشرائح المجتمع، مذللةً الصعوبات أمام الجميع، ومشرعة آفاق التعاون البناء مع كل الدول التي تصب في خدمة المواطنين والمواطنات، وأكدوا أن هذا الإنجاز نجمة جديدة في سماء الإنجازات الوطنية.

وأكد الشيخ راشد بن حميد النعيمي، رئيس دائرة البلدية والتخطيط بعجمان، أننا نحتفي بعيدنا الوطني الـ47، والإنجازات تسطر في كل دقيقة فجواز الدولة يحصد المرتبة الأولى عالمياً، لتفتح 167 دولة أبوابها لنا بدون تأشيرات فيكفي عبارة «أنا إماراتي».

وقال إن والدانا المؤسس المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان لو كان بيننا اليوم، فإنه حتماً سيشعر بالفخر بهذا الإنجاز، فقد سعى لتوحيد الإمارات تحت راية واحدة، وقيادة حكيمة تقود دفة مركب الدولة إلى مرفأ الأمان والسعادة، وتخطّ في كل يوم إنجازاً يذهل العالم، ويسلّط الأضواء على قصة دولة أصبحت نموذجاً يحتذى به لوطن تصدر قائمة الريادة عندما وحّد الأهداف واجتمع ليرتقي. وأضاف أن حكومتنا الرشيدة تهدينا في عيد وطني بشرى، وتبرهن للجميع على أن القادم أفضل، ما دمنا نعيش تحت ظل حكومة قطعت عهداً لا رجعة عنه أن تجعل شعبنا من أسعد الشعوب ودولتنا دولة للحضارة والصدارة.وأعرب عن فخره بهذا الإنجاز الوطني العظيم الذي أدخل الفرح لقلب كل مواطن ومواطنة في دولتنا الغالية، داعياً إلى الاتحاد بمزيد من النجاح ودوام الإنجازات.

سعادة

وقال عبد الرحمن محمد النعيمي، المدير العام لدائرة البلدية والتخطيط بعجمان، أن حصول جواز دولة الإمارات العربية المتحدة على المرتبة الأولى عالمياً ليس غريباً على وطن تقوده حكومة حكيمة تفكر في شعبها، وتسعى جاهدة لتحقيق أحلامهم والوصول بهم إلى أعلى درجات السعادة والرفاهية.

وأكد أن الفرح اليوم أصبح فرحين، فنحن نحتفل بذكرى تأسيس اتحاد قوي شامخ نشر في كل العالم مبادئ السلام والمحبة، وغرس عاماً بعد عام قواعد العمل البنّاء، وأرسى قواعد التميز في كل المحافل، ونحتفي مزامنةً مع عيدنا الوطني الـ47 بهذا الإنجاز الرائد الذي يُثبت أن بلادنا تسير بخطوات واثقة في درب المجد والعزة، وأعرب عن عظيم شكره وتقديره للحكومة الرشيدة، مبيناً أن جهودهم المتواصلة تحقق لنا كل يوم نجاحاً جديداً.

وقالت الدكتورة عائشة بنت بطي بن بشر، المدير العام لدبي الذكية: «عندما تضع قيادة الدولة المركز الأوّل كوجهة يعمل الجميع لبلوغها، فإن طريق الدولة نحو قمة العالم يكون مرصوفاً بإنجازات منبعها تفاني الجميع وحرصهم على صورة وطنهم التي حفظوها في قلوبهم، يومنا الوطني تاج الإنجازات وفي الذكرى الـ47 للاتحاد يهدينا فريق الدبلوماسية الإماراتية، بقيادة سمو الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، وساماً وطنياً عالمياً يليق بدار زايد، وحلول جواز سفرنا في المركز الأوّل هو تجسيد لواقعنا في دولة الإمارات، فالعالم بغناه وتنوع جنسياته اختار دولتنا منصة لتحقيق الأحلام والطموحات».

مرتبة

من جهته، قال يونس آل ناصر، مساعد المدير العام لـ«دبي الذكية»، والمدير التنفيذي لمؤسسة بيانات دبي: «مرتبة الإنجاز من مرتبة الدولة التي يقترن باسمها والمناسبة التي يحلّ فيها، وبفضل الجهود العالمية التي يبذلها فريق وزارة الخارجية والتعاون الدولي بقيادة سمو الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، نضيء في يومنا الوطني نجمة جديدة في سماء الإنجازات الوطنية، وكأننا نقول للمغفور له بإذن الله الشيخ زايد، رحمه الله: أردتنا وطناً لا مثيل له، وفي يومنا الوطني نُجدد عهد التميّز ونقول: تم، وهذا الإنجاز بالتأكيد سينعكس علينا جميعاً في مختلف مواقعنا، ويجعلنا مرآةً تعكس كلّ هذه الإنجازات المشرّفة لدولتنا».

مظاهر

وقال وسام لوتاه، المدير التنفيذي لمؤسسة حكومة دبي الذكية: «من المظاهر العفوية في اليوم الوطني أن الجميع يرفع العلم، سواء مواطنون ومقيمون أو زوار، بكل عفوية، ويتوشّح ألوانه، وبإنجاز حلول جواز سفرنا في المركز الأوّل نجد العالم قد رفع علمنا عالياً بسواعد فريق سمو الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، الذين نجحوا عبر جهودهم الدبلوماسية في بث صورة تليق بدولة طموحها الدائم المركز الأول في مختلف الميادين. وبهذه المناسبة، نقول: شكراً لقيادتنا الحكيمة التي أوجدت لنا هذه المرتبة بين الأمم، وبتنا الآن خطوة أخرى أقرب من الدولة الأفضل في العالم بحلول عام 2071».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات