نائب رئيس الدولة وولي عهد أبوظبي وحكّام الإمارات وأولياء العهود يشهدون مراسم «يوم الشهيد»

محمد بن راشد ومحمد بن زايد: الشهداء خيرة شباب الوطن والإنجازات تتصاغر أمام تضحياتهم

محمد بن راشد ومحمد بن زايد وسلطان القاسمي وحميد النعيمي وحمد الشرقي وسعود المعلا وسعود بن صقر خلال فعالية يوم الشهيد بواحة الكرامة تصوير حمد الكعبي

شهد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وأصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات، وسمو أولياء العهود، أمس، مراسم «يوم الشهيد» التي أقيمت في واحة الكرامة بأبوظبي.

وقال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم عبر «تويتر»: «في يوم الشهيد، تتصاغر الإنجازات، وتتراجع التضحيات، وتتواضع النفوس أمام ما قدّمه شهداء الإمارات، في جنات عند ربهم يُرزقون».

وأكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، عبر «تويتر»، أن «شهداء الوطن هم غرس جيل تخرّج من مدرسة زايد، فنشأ على حب الوطن والوفاء له والتمسك بالقيم الإماراتية اﻷصيلة، هم خيرة شباب الوطن، أثبتوا في ميادين الحق والواجب شجاعتهم وبسالتهم وقوة عزيمتهم، تحية اعتزاز وفخر بهم جميعاً».

وأضاف سموه: «شهداؤنا اﻷبرار ذكراهم ستبقى في وجداننا، ويظل ذووهم في قلب الوطن واهتمامه ورعايته، بما تحلّوا به من صبر وعطاء وتضحية، نستمد منهم دروس الوفاء والولاء والانتماء للوطن الغالي».

وعند وصول صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، وأصحاب السمو حكام الإمارات إلى واحة الكرامة، بدأت المراسم الرسمية الخاصة بيوم الشهيد، حيث توجّه أصحاب السمو الشيوخ إلى نصب الشهيد، وعُزفت الموسيقى العسكرية، ثم أُطلقت 21 طلقة مدفعية، بعدها وضع أصحاب السمو الشيوخ أكاليل من الزهور أمام النصب وفاءً وعرفاناً بتضحيات شهدائنا الأبرار، وعُزف السلام الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة.

وكرّم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، وأصحاب السمو حكام الإمارات عدداً من ذوي الشهداء، وسلّموهم «وسام الشهيد» تقديراً وإجلالاً لتضحياتهم وعطائهم في سبيل الوطن والواجب.

 اقرأ أيضاً:

محمــد بــن راشد ومحمد بن زايد: أمام شهدائنا تصغر الإنجازات فهـــم غـرس زايــد

شهداء الوطن في وجدان الإمارات

طباعة Email