00
إكسبو 2020 دبي اليوم

أبناء الإمارات يعززون بصمتهم في الفضاء بقمر بحثي

يعزز أبناء الإمارات بصمتهم في ميادين الفضاء، مؤكدين ريادتهم في هذا القطاع وحضورهم العالمي، منافسين بقوة بأقدام راسخة وطموحات لا تحد، وذلك بعد أن نجحت مجموعة من طلبة الماجستير ممن يدرسون أنظمة وتكنولوجيا الفضاء في جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا في بناء وتطوير القمر الصناعي «ماي سات-1»، وهو أول قمر صناعي لأغراض البحث ومراقبة الأرض، والذي أعلنت «الياه للاتصالات الفضائية» (الياه سات)، الشركة العالمية الرائدة في مجال تشغيل الأقمار الصناعية والمملوكة بالكامل لشركة «مبادلة للاستثمار»؛ وجامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا، وشركة «نورثروب غرومان» عن إطلاقه بنجاح إلى محطة الفضاء الدولية على متن مركبة الشحن الفضائية Cygnus، من منشأة والبس للطيران في ولاية فرجينيا الأميركية، ليتم استخدامه لأغراض تعليمية بمجرد وصوله إلى موقعه المداري مطلع عام 201

اقراء ايضاً

إطلاق «ماي سات ـ 1» ببصمة طلبة جامعة خليفة

طباعة Email