رقم 2 عالمياً من حيث عدد اللغات التي تبث بها الأخبار

"وام" تبث خدماتها الإخبارية لسكان 142 دولة بـ 13 لغة

 أعلنت وكالة أنباء الإمارات " وام" توسيع نطاق خدماتها الإخبارية ليشمل 13 لغة تغطي سكان نحو 142 دولة.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي تحدث خلاله محمد جلال الريسي المدير التنفيذي لوكالة أنباء الإمارات " وام" وإبراهيم شكر الله رئيس قسم الاخبار الأجنبية في الوكالة.

وأكد محمد جلال الريسي – في كلمته خلال المؤتمر -إضافة 5 لغات جديدة هي: الألمانية والإيطالية والتركية والفارسية والهندية، والتي تغطي سكان نحو 42 دولة تضاف إلى 6 لغات تغطي نحو 100 دولة كانت قد أطلقتها "وام" في سبتمبر 2017، وهي الفرنسية والصينية والروسية والبرتغالية والإسبانية والأوردو، إلى جانب اللغتين العربية والإنجليزية. وأوضح انه بإضافة اللغات الجديدة تكون وكالة أنباء الإمارات رقم 2 عالمياً من حيث عدد اللغات التي تبث بها الأخبار بعد وكالة انباء " شينخوا " الصينية، وان شاء الله نكون رقم واحد قريباً.

وقال: نعتبر دولة الصين شريك استراتيجي للإمارات وعدد سكان الصين كبير ويحتاج أن نصل له بالمعلومات الدقيقة عن الامارات، وهناك علاقات قوية بين البلدين وانشطة وفعاليات مشتركة تستحق أن نبثها باللغة الصينية.


مكانة متميزة

وبهذه المناسبة، قال معالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر وزير دولة ، رئيس المجلس الوطني للإعلام: إن "دولة الإمارات تحظى بمكانة متميزة على الصعيد الدولي، وهي ماضية في مسيرتها المباركة لتحقيق الإنجازات الرائدة في كافة المجالات والقطاعات، انطلاقاً من رؤية وتوجيهات القيادة الرشيدة التي لا تدخر جهداً في سبيل توفير كافة عوامل النجاح والتميز لمختلف قطاعات الدولة".

وأضاف: إن المجلس الوطني للإعلام يقوم بدور رئيسي ومهم في تسليط الضوء على هذه الإنجازات التي تزخر بها مختلف قطاعات الدولة، وسيسهم توسيع الخدمات الإخبارية لوكالة أنباء الإمارات "وام" لتشمل 5 لغات جديدة، في الارتقاء بأداء هذا الدور عن طريق خلق قنوات تواصل مهمة تخاطب مختلف سكان العالم بلغاتهم، وهو ما ينسجم مع حرص الدولة على دعم وترسيخ علاقات الصداقة مع المجتمع الدولي.

وأكد معاليه أن هذا التوسع الجديد يشكل رافداً مهماً لإيصال رسالة وقيم الدولة على الصعيدين الداخلي والخارجي، خاصةً وأن دولة الإمارات تمثل نموذجاً متفرداً للتسامح والتعايش بين الشعوب مع احتضانها أكثر من 200 جنسية على أرضها.

وأكد محمد جلال الريسي ، أن مشروع لغات "وام" لقي خلال مرحلته الأولى اهتماماً واسعاً من قبل الدول التي قدمنا لها خدماتنا الإخبارية بلغاتها المختلفة، وقد عملنا خلال الفترة الماضية على تطوير هذا المشروع، لنضيف 5 لغات جديدة تخدم 42 دولة حول العالم، الأمر الذي سيسهم في وصول أخبار دولة الإمارات ورسالتها إلى شريحة ذات نطاق أوسع لتصل إلى 142 دولة. وقال: لقد لاحظنا خلال المرحلة الأولى من المشروع ارتفاعاً كبيراً في نسبة التغطية الإعلامية لأخبار الدولة التي تتم ترجمتها إلى الفرنسية والصينية والروسية والبرتغالية والإسبانية والأوردو.

وأشار الريسي إلى أن الوكالة ستقوم خلال المرحلة المقبلة بالتواصل مع الدول الناطقة بهذه اللغات التي أضيفت إلى خدماتها الإخبارية، وتوقيع العديد من اتفاقيات التعاون في مجال التبادل الإعلامي، بهدف تعزيز دور "وام" الحيوي في نقل الحقيقة والأخبار للعالم بمصادقة ومهنية عالية.
اكسبو 2020

وأكد محمد جلال الريسي  لـ  "البيان"  إن دولة الامارات تنتظر خلال الفترة المقبلة اكسبو 2020 وهذا حدث كبير جداً ينتظره العالم كله، وسوف تنطلق فعاليات اكسبو من دبي وسيكون لوكالة أنباء الإمارات دور كبير في تغطية الحدث وبثه للعالم بلغات أجنبية مختلفة.

وأضاف أن وكالة انباء "وام" تبث يومياً أكثر من 200 خبر من الأخبار المحلية فقط وأحياناً تصل إلى 300 خبر يومياً باللغة العربية. وأوضح أن جمهور اللغة الإنجليزية قد لا يهتم كثيراً بكل هذه الأخبار، مشيراً الى أن اختيار الاخبار يتم على حسب اهتمام الجمهور، فنقوم ببث بعض الأخبار مثلا باللغة الصينية والتي نعرف أن جمهور اللغة الصينية يستفيد بها. وكذلك يتم بث الأخبار المعنية بإنجازات الإمارات والأنظمة والقوانين كذلك باللغات الأجنبية.

وأكد أن وكالة انباء "وام" بدأت من اليوم تجهيز فرق العمل التي ستعمل في تغطية اكسبو، وكذلك تجهيز التكنولوجيا التي تساعد الصحفيين، لأنه سيكون هناك عمل كثير جداً بمشاركة أكثر من 180 دولة.

وأكد أن هذا العمل الوطني الكبير سوف يحتاج تعاونا كبيرا مع مختلف وسائل الاعلام المحلية، وسيكون هناك اتفاقات وشراكات مع وكالات الانباء العالمية.

 

كلمات دالة:
  • وام،
  • خدمات اخبارية،
  • 142 دولة،
  • 13 لغة
طباعة Email
تعليقات

تعليقات