«فري هولد مدييشن» تتكفل بمصاريف 1000 دراسة للمشاريع العقارية

تماشياً مع الرؤية العالمية للوقف التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، وفي إطار إعادة إحياء الوقف كأداة تنموية للمجتمعات، أعلنت مؤسسة «فري هولد مدييشن للمعلومات» التكفل بمصاريف دراسات استشارية متكاملة لأصحاب المشاريع العقارية لإيجاد حلول فعّالة لمختلف الصعوبات التي قد تعترض تطوير مشاريعهم.

وبموجب المرحلة الجديدة من مبادرتها الأولى من نوعها المتمثلة في تخصيص أول وقف للاستشارات العقارية، تتكفل شركة «فري هولد مدييشن للمعلومات» هذا العام بمصاريف 1000 دراسة للمشاريع العقارية، تتضمن تحليل أوضاعها وتقديم الحلول والاستشارات العقارية. كما تعمل الشركة على تدريب مندوبي الشركات العقارية ومكاتب المحاماة على كيفية تسجيل العملاء في النظام الخاص للاستفادة من الخدمات التي تقدمها الشركة .

وتعليقاً على المبادرة، قال علي المطوع الأمين العام لمركز محمد بن راشد العالمي لاستشارات الوقف والهبة: «مع تنوع احتياجات المجتمع بفئاته المختلفة، نقوم بتصميم أوقاف مبتكرة متنوعة بالتعاون مع مؤسسات القطاع الخاص، تتناسب مع طبيعة عمل كل مؤسسة على حدة، فمثلاً يمكن للفنادق أن تستحدث غرفاً فندقية وقفية، فيما تستطيع المطاعم استحداث موائد وقفية يعود ريعها للحاجات المجتمعية، واليوم نشهد نوعاً جديداً من الوقف المبتكر في المجال العقاري، حيث إن مؤسسة «فري هولد مدييشن للمعلومات» اختارت مجالاً نادراً لمساعدة فئة نشطة من فئات المجتمع».

وأضاف المطوّع: «ساهم عام الخير ومن ثم عام زايد، اللذين أعلنهما صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، في زيادة إقبال مؤسسات القطاع الخاص على خدمة المجتمع، فالوقف المبتكر يمهد الدرب لهذا القطاع لتعزيز دوره التنموي في المجتمع».

تعليقات

تعليقات