«الوطني الاتحادي» يبحث استثمار الصداقة والشراكة الاستراتيجية مع الصين

التقى وفد المجلس الوطني الاتحادي برئاسة معالي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي رئيسة المجلس، خلال زيارته جمهورية الصين الشعبية، وي جو كيا نج نائب رئيس اللجنة الدائمة بمجلس النواب الصيني عن مقاطعة جيانغسو بحضور قادة المدينة، حيث تم التأكيد على أهمية استثمار الصداقة والشراكة الاستراتيجية التي تتطور في جميع المجالات الاقتصادية والاستثمارية والسياسية والثقافية والتعليمية بما يحقق تطلعات الشعبين الصديقين، فضلاً عن دور البرلمانات في تأطير هذا العلاقات والدفع بها إلى آفاق أرحب في شتى المجالات.

وجرى خلال اللقاء بحث آليات التعاون في إطار النمو الملحوظ في علاقات التعاون المختلفة بين الإمارات وهذه المدينة التي تعمل على أن تكون أكثر مدينة مبتكرة في العالم.

وأعربت معالي الدكتورة أمل القبيسي عن سعادة وفد المجلس والحرص على أهمية استثمار التعاون البرلماني الذي تم تأطيره من خلال توقيع مذكرة تعاون بين الجانبين، مثمنة تنظيم هذا اللقاء الذي يجمع قادة المدينة من ممثلي مختلف القطاعات الاقتصادية والتجارية والبرلمانية، لبحث ومناقشة تقديم آليات مبتكرة لتعزيز مختلف أوجه التعاون.

وأكدت أهمية التعاون البرلماني القائم بين الجانبين في مختلف المجالات.

كما زار وفد المجلس الوطني الاتحادي برئاسة معالي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي، في إطار زيارته جمهورية الصين الشعبية، شركة التعاون الاقتصادي والتكنولوجي الدولي الصينية (جيانغسو) في مدينة نانجين التابعة لمقاطعة جيانغسو. إلى ذلك، زار وفد المجلس مركز تشنغوانغ للابتكار الثقافي في مدينة نانجين الصينية، والذي يوثق للتاريخ والثقافة والحضارة الصينية العريقة عبر آلاف السنين.

تعليقات

تعليقات