اختتام الدورة الـ15 من مبادرة «مسؤول» في مستشفيات «صحة»

500 موقف جديد للسيارات بمدينة خليفة الطبية الشهر الجاري

اختتمت شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة» أمس، الدورة الخامسة عشرة من مبادرة «مسؤول»، والتي بدأت أمس الأول، في كافة المنشآت الصحية التابعة لـ«صحة»، لتعزيز التواصل مع المتعاملين بشكل مباشر وإدارة المنشآت والوقوف على احتياجاتهم وتلبيتها فوراً، والتعرف على آرائهم وملاحظاتهم ومقترحاتهم، فيما كشف مسؤول في مدينة الشيخ خليفة الطبية أنهم بصدد إنجاز مشروع إضافة 500 موقف جديد ستكون جميعها جاهزة للاستخدام خلال الشهر الحالي، كما ستتم دراسة اقتراح توصيل الأدوية للمنازل لكبار المواطنين وأصحاب الهمم.

تواصل

وأكد المهندس محمد الزعابي، المدير التنفيذي للعمليات في «صحة»، أنه تم طرح مبادرة «مسؤول» من قبل الشركة ضمن الخطة الاستراتيجية الهادفة للتواصل مع أفراد المجتمع وتركز المبادرة في المقام الأول على المتعامل وتلبية متطلباته وتوفير أرقى الخدمات الصحية له.

وفي مدينة الشيخ خليفة الطبية وصل عدد الحضور إلى 177، وأشادوا بالخدمات الجديدة التي أضافتها المدينة لتسهيل زيارة المرضى والمراجعين وأسرهم مثل إضافة عربات للأطفال، بينما طالبوا بزيادة عدد الكراسي المتحركة على مداخل المستشفى، وقد لبت المدينة الطبية الطلب مباشرة.

وأفادت الخدمات العلاجية الخارجية بأن العدد الإجمالي للحضور خلال مبادرة مسؤول قد بلغ 102 في عيادات شركة «صحة» وسوف تواصل زياراتها لمرضى الرعاية المنزلية والعدد المستهدف زيارته في المنزل 72 مريضاً في أبوظبي والعين وتنتهي غداً.

وتضمنت اقتراحات المراجعات في مستشفى الكورنيش زيادة عدد الغرف الخاصة، وفي مستشفى المفرق وصل عدد الحضور إلى 120 وتضمنت اقتراحات المشاركين زيادة عدد مواقف السيارات والشكر، وأثناء على الخدمات المقدمة بالعيادات الخارجية لمستشفى المفرق.

وفي مستشفى الرحبة وصل عدد الحضور إلى 130 وتضمنت اقتراحات المشاركين الشكر والثناء وطلب فتح خدمات فندقية بالعنابر الداخلية وزيادة عدد الأطباء والتمريض، وفي مستشفى العين وصل عدد الحضور إلى 167 وتضمنت اقتراحات المشاركين زيادة عدد الغرف الخاصة، فيما وصل عدد الحضور في مستشفى توام إلى 218 وتضمنت اقتراحات المشاركين أن يتوفر المزيد من عدد المواقف.

وفي مستشفيات الظفرة لاقت المبادرة حضوراً لافتاً تفاوت بين مدن المنطقة، حيث وصل عدد الحضور لـ 88 شخصاً، وشهدت الجلسات تفاعلاً إيجابياً بين الحضور.

تعليقات

تعليقات