طلبة: نحن آخر من يستشار في الرحلات

صورة

انتقد مجموعة من الطلبة في الحلقتين الثانية والثانوية الرحلات المدرسية التي تنظمها غالبية المدارس كونها لا تزال تطرح في قالب تقليدي بحت، ولا تقدم للمتعلمين الفائدة والمتعة بالصورة المطلوبة، مؤكدين أهمية أخذ آراء الطلبة في الوجهات المرغوبة للزيارة وألا تكون جميعها تتركز في خط محدد، فالطالب من حقّه مساحة من المتعة والترفيه برفقة زملائه في المدرسة، ولفت بعضهم إلى ارتفاع تكلفة الرحلات المدرسية وضرورة أن تكون هناك رقابة على الرسوم التي تحددها المدارس نظير المشاركة في تلك الرحلات.

وقالت الطالبة وديمة نظير إن الحاجة ماسة لرحلات ترفيهية تخفف من ضغط الواجبات والاختبارات المتتالية، مؤكدة أنه من حق الطالب أن يأخذ فسحة من الراحة، لافتة إلى أن جميع الطلبة يرغبون في المشاركة في الرحلات المدرسية للاستجمام، مقترحة إلزام المدارس من قِبل التربية بتنظيم رحلات مدرسية إلى مواقع سياحية مهمة على مستوى الدولة كي يكون الطالب على ارتباط وثيق بتاريخ وجغرافية الدولة، وقالت أيضاً إن عدم قدرة بعض زملائها على دفع تكاليف الرحلات تحول دون ذهابهم.

وتنظر الطالبة شيخة الدهماني إلى الرحلات على أنها فرض من المدرسة تقوم به، لكن دون أي رغبة، معللة ذلك باختيار أماكن غير محببة للطلبة، على الرغم من أهمية المشاركة فيها كونها أحد أهم الأنشطة اللاصفية التي تطور قدرات الطالب العقلية ومهاراته العلمية والاجتماعية، وتساعده على قضاء وقت الفراغ بصورة مفيدة ومساندة للمناهج المدرسية، وذكرت الدهماني أن الرحلات المدرسية تعزز العلاقات إذا ما تم تنظيمها بصورة صائبة.

واقترحت الطالبة رفيعة الكتبي، في الصف الحادي عشر من مدرسة النعيمية بعجمان، عمل دراسة عن كل رحلة من خلال استبانة توزع على الطلبة والمشرفين على الرحلة، وإذا ما كانت هذه الرحلة قد حققت الأهداف المرجوة منها من حيث مكانها وزمانها، وإذا كانت هناك تجاوزات أو عدم تنظيم، والأسباب التي أدت إلى ذلك، وكيفية تفادي الأخطاء في الرحلات الأخرى.

وتوافقها الرأي زميلتها حصة الزعابي التي تطالب بزيادة جرعة الرحلات للمناطق السياحية كون الرحلات المدرسية تختلف عن الرحلات الأسرية، ونبهت الزعابي إلى أن الطلبة يتلقون التعليم داخل المدرسة وترهقهم البحوث والتكليفات والواجبات، وبالتالي فهم يحتاجون إلى وقت للترفيه عن النفس، وفي الوقت نفسه لإثراء خبراتهم التعليمية، وذلك يتأتى من خلال الرحلات المدرسية.

وتعتبر الطالبة ريم راشد، في الصف الحادي عشر متقدم، الرحلات المدرسية ركناً أساسياً في منظومة التعليم، لأنها وسيلة تقدم المعلومة بالترفيه واللعب، ما يعني كسر جمود المنهج الدراسي، واعتبرت عنود جمعة الرحلات المدرسية أحد حقوق الطلبة التي تساعد في ترسيخ المعلومات في أذهان الطلبة وتزيد من نشاطهم، بل ترفع من معنوياتهم وحبهم للمدرسة وللدراسة.

تعليقات

تعليقات