مشرف لكل 15 طالباً خلال الرحلات

دعت وزارة التربية والتعليم، مؤخراً، إدارات المدارس إلى الالتزام بجملة من الضوابط الخاصة بالرحلات المدرسية وتعميم تلك الضوابط والآليات على إدارات المدارس للاطلاع عليها والعمل بها تحقيقاً للفائدة المرجوة وتجنباً للسلبيات.

وطالبت في تعميم تلقت إدارات المدارس نسخة منه بتخصيص مشرف لكل 15 طالباً على أن يقدم مشرف الرحلة ملخصاً حول التفاصيل المتعلقة وأهم المعالم الخاصة بالوجهة كما حدد التعميم الالتزام بتنظيم رحلة لكل فصل دراسي لكل مرحلة دراسية بحد أقصى رحلة لكل متعلم في الفصل الدراسي الواحد.. والمحافظة على البيئة وعدم لمس المعروضات في المتاحف أو لمس الآلات في المصانع، معتبرة أن موافقة أولياء الأمور شرط لقبول الطالب بالرحلة.. مشددة على ضرورة اتباع إرشادات الأمن والسلامة أثناء الرحلة واستبعاد الطلبة من الرحلة عند ظهور علامات التعب والإجهاد عليهم بالتنسيق مع إدارة المدرسة.

ولفتت وزارة التربية إلى أهمية توعية المشرفين بالحالات المرضية أو أصحاب الهمم المرشحين ضمن طلبة الرحلة والتأكد من توافر مرافق تتناسب مع أصحاب الهمم في حالة ترشيحهم ضمن طلبة الوجهة المحددة.

واستعرض التعميم أهمية الرحلات المدرسية والأهداف المتوقعة منها بناء وصقل الشخصية المتكاملة لدى طالب المدرسة الإماراتية وإكسابه المعرفة بالمسارات المستقبلية لرؤية دولة الإمارات 2071 مع ضمان التكامل بين الرحلات المدرسية ومنهاج المدرسة الإماراتية علاوة على غرس قيم الولاء والانتماء للوطن بزيارة المعالم الوطنية والثقافية والعلمية وتطوير مهارات المتعلمين من خلال الخبرات العملية المباشرة.

ودعت الوزارة إلى التأكد من ارتباط الرحلات بمنهاج المدرسة الإماراتية والمهارات والسمات المرتبطة بخريج المدرسة الإماراتية واختيار الوجهات بما يتناسب مع المرحلة العمرية للطلاب مع الالتزام بتطبيق ما يتعلق بالرحلة من بنود لائحة السلوك مثال: الالتزام بالزي المدرسي، واختيار الوجهات وفق معايير تلبي احتياجات الطالب والمدرسة علاوة على توجيه الطلاب لتوظيف مخرجات التعليم أو المشاريع المرتبطة بالمنهاج وإعداد تقرير عن أهم وأبرز المعالم أثناء الرحلة بتوظيف نموذج اكتشف رحلتك.

وعدت الوزارة الرحلات مصدراً للتحفيز وزيادة دافعية الطلبة للمستويات العليا في التفكير بمنهاج المدرسة الإماراتية، ومعززة لجوانب الشخصية المتكاملة لدى الطالب من خلال تعزيزها مبدأ التعلم الذاتي وتحديد الاتجاهات المستقبلية من خلال أنشطة تتكامل مع المناهج الدراسية.

تعليقات

تعليقات