بلدية أبوظبي تطرح مشروعاً لإنشاء ألعاب ذكية للأطفال في الحديريات

طرحت بلدية مدينة أبوظبي مشروع إنشاء ألعاب ذكية للأطفال (أجهزة رياضية مبتكرة) في جزيرة الحديريات بتكلفة إجمالية بلغت مليونين و250 ألف درهم، للمساهمة من القطاع الخاص ضمن المسؤولية المجتمعية التي تقع على عاتقه.

وتهدف مبادرات المسؤولية المجتمعية ومشاريعها إلى توفير المرافق المجتمعية للمناطق الحضرية، ودعم الأنشطة والفعاليات المجتمعية الترفيهية والتعليمية والتثقيفية بهدف إسعاد المجتمع والارتقاء بجودة الحياة.

وتشمل مبادرات المسؤولية المجتمعية العديد من الجوانب ومنها المبادرات الإنشائية، وتضم البنية التحتية، الأعمال التجميلية، حدائق الأحياء السكنية، مواقع ألعاب، الساحات العامة المفتوحة، المماشي ومسارات الدراجات وكذلك المبادرات والأنشطة الترفيهية.

وحول المشاريع التي أنجزتها البلدية على صعيد تأهيل الجزيرة وتطويرها، أوضحت البلدية أنه تم تنفيذ أعمال البنى التحتية بالكامل من قبل شركة أبوظبي للخدمات العامة (مساندة)؛ حيث استهدف المشروع توفير وجهة ترفيهية جديدة لسكان مدينة أبوظبي تحتوي على العديد من المرافق الترفيهية والرياضية، وتلبي جميع الاحتياجات اللازمة لها من محال، ومطاعم، ومبان خدمية تجعل من شاطئ جزيرة الحديريات على مدار العام خياراً سياحياً وترفيهياً مفضلاً بأجوائه المسلية، التي تناسب الجميع، وملاءمته للكثير من الفعاليات الرياضية العالمية، التي يمكن أن تستضيفها الإمارة في جزيرة الحديريات.

ويتضمن مشروع تطوير شاطئ جزيرة الحديريات تنفيذ العديد من الأعمال؛ منها 800 موقف إسفلتي للسيارات، و800 موقف مؤقت إضافي، ومهبط هليكوبتر، ومبان خدمية، ومحال تجارية، ومواقف مطاعم متنقلة لخدمة مرتادي الجزيرة، إلى جانب مضمار للدراجات الهوائية ومسار للجري، وشاطئ الحديريات، وملاعب كرة القدم والطائرة والسلة والتنس بمعدل أربعة ملاعب لكل نوع؛ حيث تضم ملعبين لكرة القدم الشاطئية، إلى جانب ملعبين لكرة الطائرة الشاطئية، وحديقة مفتوحة.

تعليقات

تعليقات