«أبوظبي التقني» ينظم مسابقة مهارات آسيا العالمية 26 الجاري

تحت رعاية سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي رئيس مجلس إدارة مؤسسة الإمارات، ينظم مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني الدورة الأولى من مسابقة مهارات آسيا العالمية أبوظبي 2018 خلال الفترة من 26 إلى 29 نوفمبر الجاري في مركز أبوظبي الوطني للمعارض بمشاركة 527 متسابقا يمثلون 20 دولة.

وينظم «أبوظبي التقني» أولى دورات مسابقات المهارات الآسيوية بهدف الارتقاء بمنظومة المواهب الآسيوية للمساهمة في صناعة التقدم الصناعي وإحداث نقلة نوعية في منظومة التعليم التقني والمهني.

وقال مبارك سعيد الشامسي، مدير عام مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني رئيس المنظمة الآسيوية للمهارات إن تنظيم دولة الإمارات لهذا الحدث العالمي الكبير يأتي نتيجة دعم ومساندة القيادة الرشيدة لـ«أبوظبي التقني» وهو الأمر الذي أدى إلى نجاح المركز في تنظيم المسابقة العالمية للمهارات - أبوظبي 2017 وفق أكثر نظم العالم تقدما وتطورا بما أبهر العالم أجمع.

وأكد أن قارة آسيا ستكون على موعد مع تنظيم فريد لمسابقة مهارات آسيا العالمية أبوظبي 2018، حيث بات العالم أجمع يثق في القدرات الاقتصادية والتقنية والإدارية والتنظيمية التي تتمتع بها الإمارات في ظل رعاية ودعم من قيادتها الرشيدة.

وأشار إلى أن رعاية سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان لهذا الحدث العالمي الكبير يعكس وبوضوح حرص القيادة الرشيدة على توفير الأسباب والإمكانيات كافة التي تمكن المنظمة الآسيوية للمهارات من العمل وفق استراتيجية متقدمة ذات معايير عالمية وبأهداف من بينها تحقيق التقدم التعليمي والصناعي في دول القارة الآسيوية كافة بما يتوافق مع متطلبات الثورة الصناعية الرابعة مؤكدا أن مسابقة مهارات آسيا العالمية أبوظبي 2018 تعد إحدى المحطات الرئيسية لبناء أجيال جديدة من شباب آسيا الواعد.

من جانبه قال علي محمد المرزوقي، رئيس مهارات الإمارات في مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني إن المركز بات جاهزا لتنظيم مسابقة مهارات آسيا العالمية أبوظبي 2018 لتكون وفق أرقى المعايير العالمية.

من جهته قال فهر السويدي الرئيس التنفيذي لمهارات آسيا العالمية:إن «مسابقة آسيا العالمية» تعد ملتقى جديداً للمواهب الآسيوية والعالمية ممن تتراوح أعمارهم من 18 إلى 25 عاما مشيرا إلى أن المسابقة تعقد كل عامين في واحدة من الدول الأعضاء في منظمة آسيا للمهارات العالمية لتحقيق أهداف عديدة.

تعليقات

تعليقات