افتتاح وحدة غسل الكلى في مستشفى عجمان التخصصي ديسمبر المقبل

يفتتح مستشفى عجمان التخصصي التابع لحكومة عجمان، بداية ديسمبر المقبل وحدة جديدة لغسل الكلى، والتي تم إنشاؤها بكلفة 3 ملايين درهم ومزودة بعدد 10 أجهزة طبية حديثة لغسل الكلى، وتستقبل الوحدة 20 مريضاً يومياً، ويأتي الافتتاح تزامناً مع احتفالات الدولة باليوم الوطني.

ويسهم افتتاح الوحدة الجديدة في تخفيف معاناة مرضى الكلى في الإمارة، كما يعد إضافة نوعية لتطوير وتوسيع الخدمات العلاجية في مستشفى عجمان التخصصي، بهدف توفير خدمات علاجية لأصحاب الدخل المحدود من العاملين في الدوائر والمؤسسات الحكومية وفي القطاع الخاص، وفق أفضل المعايير الطبية.

وقال حمد تريم الشامسي، مدير منطقة عجمان الطبية لـ«البيان»: «تم تعين طبيب استشاري لأمراض الكلى لإدارة الوحدة الجديدة إلى جانب طاقم فني وتمريضي لتشغيل الأجهزة الخاصة بعملية الغسل الكلوي ورعاية المرضى، ومن المتوقع في اليوم الواحد إجراء 20 جلسة للمرضى الذين يعانون من الفشل الكلى المزمن وبحاجة لعملية الغسل الكلى، وخلال العام تقوم الوحدة بإجراء 5000 جلسة علاجية للمرضى».

وأكد أن افتتاح الوحدة الجديدة يعد نقلة نوعية في تطوير الخدمات، وجاء من أجل تخفيف معاناة المرضي وتوفير خدمات علاجية بأسعار مناسبة لأصحاب الدخل المحدود من العاملين في القطاعين العام والخاص، إضافة إلى إبرام اتفاقيات مع 28 شركة تأمين صحي لتقديم خدماتها وتغطية تكاليف العلاج في مستشفى عجمان التخصصي لتوسيع رقعة الفائدة لجميع شرائح المجتمع، والاستفادة من الخدمات العلاجية التي تقدم للمرضي.

ولفت إلى أن هنالك زيادة في عدد المرضي الذين يعانون من الفشل الكلى في الإمارة والمناطق المجاورة وافتتاح الوحدة الجديدة يريحهم من عملية الانتقال إلى مستشفيات بعيدة بغرض العلاج، كما أن المستشفى تعمل جاهدة لتوفير كل التخصصات العلاجية والتوسع في الخدمات، وذلك بناء توجيهات حكومة عجمان بأهمية توفير خدمات علاجية تلبي حاجة جميع سكان الإمارة.

خدمات

قال حمد الشامسي إن المستشفى يضم حالياً 32 عيادة متخصصة و50 طبيباً، منهم 5 استشاريين و50 ممرضاً، مشيراً إلى أنه تم تفعيل العمل فيه يوم الجمعة وأيام العطل الرسمية وشراء أجهزة طبية حديثة وإضافة أقسام جديدة في بعض العيادات القديمة وذلك لمواكبة أحدث الخدمات العلاجية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات