انطلاق المؤتمر الدولي الرابع لمركبات المستقبل بعد غدٍ في أبوظبي

تنطلق بعد غدٍ الثلاثاء، في العاصمة أبوظبي، فعاليات المؤتمر الدولي الرابع لمركبات المستقبل الذي سيضم نخبة عالمية من خبراء صناعة المركبات والتقنيات الحديثة يتوقع أن تصل إلى 450 خبيراً ومهنياً متخصصاً، يمثلون أكثر من 175 جهة ومؤسسة حكومية وخاصة، من 18 دولة حول العالم.

ويُنظم المؤتمر والمعرض المصاحب له، هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس (مواصفات)، بالتعاون مع دائرة النقل في أبوظبي، تحت رعاية معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري، وزير الاقتصاد، رئيس مجلس إدارة الهيئة، وذلك في فندق ومنتجع سانت ريجيس جزيرة السعديات، وسيستمر يومي 7 و8 نوفمبر.

وسيناقش المؤتمر والمعرض التحديات والفرص في هذا القطاع الواعد، في وقت سيشكل الذكاء الاصطناعي في صناعة المركبات، والبنية التحتية المستدامة للنقل، أبرز مستجدات محاور النسخة الرابعة من المؤتمر، إذ سينعقد تحت عنوان «الذكاء الاصطناعي والتنقل المستقبلي».

وأكد عبدالله المعيني، مدير عام هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس (مواصفات)، أن «قطاع المركبات والنقل يواجه مستقبلاً واعداً سيختلف بصورة كبيرة عن حاضره وماضيه، لاسيما وأن هناك توجهات عدة وابتكارات تتراوح بين اللامركزية في مجال الطاقة وإنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي، وهي تجتمع معاً لإحداث تغييرات جذرية في النظام البيئي للنقل والتنقل على مستوى العالم. وأشار إلى أن الثورة الرقمية والتقنية في قطاع المركبات لديها القدرة على تحويل منظومة التنقل بشكل كامل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات