«الشؤون الإسلامية» تطلق مبادرة للارتقاء بخطبة الجمعة

محمد الكعبي

أطلقت الهيئة العامـة للشؤون الإسلامية والأوقاف مبادرة «رموز توضيحية على نموذج خطبة الجمعة»، وهي مبادرة ابتكارية تهدف إلى الارتقاء بمستوى أداء الخطباء، من خلال وضع رموز وألوان خاصـة لكل أسلوب خطابي، مع مفتاح توضيحـي لكل رمز ولون، يساعد الخطباء على إيصال خطبة الجمعة إلى الجمهور بطريقة صحيحة سهلة الفهم وواضحة المعاني والألفاظ.

وأكد الدكتور محمد مطر الكعبي، رئيس الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف حرص الهيئة على الارتقاء برسالتها، من خلال وضع الخطط التطويرية وإطلاق المبادرات النوعية المبتكرة، التي تعزز من رؤيتها وتواكب احتياجات المجتمع، مثمناً الدعم الكبير الذي تحظى به الهيئة من قيادتنا الرشيدة، والذي مكن الهيئة من أداء دورها على أكمل وجه.

وقال الكعبي: «إن الهيئة تفرد اهتماماً كبيراً بخطبة الجمعة باعتبارها وسيلة فاعلة تسهم في توعية المجتمع وتثقيفه وملامسة قضاياه الدينية والاجتماعية فكان لا بد لها أن تواكب الأحداث وتلبي احتياجاته وتطلعاته، ولذا فإنها تخضع للتطوير من إدارة خطبة الجمعـة التي تقوم بإعداد الخطبة الموحدة وفق منهج علمي رصين، يراعي اختيار العناوين ومقترحات الجمهور الواردة من قنوات الاتِّصال المختلفةِ، ومخرجات كل من المركز الرسمي للإفتاء، وإدارة الوعظ، ومتطلبات الشركاء الاستـراتيجيين.

وأشار إلى أن هذه المبادرة تأتي في إطار التفاعل مع الخطباء ورصد احتياجاتهم في مجال مهارات الإلقاء وفنون الخطابـة، وقد تم إطلاقها بعد دراسات مستفيضة وجلسات العصف الذهني التي أجرتها إدارة خطبة الجمعـة، ويتم تطبيق هذه الرموز على الخطبة الموحدة أسبوعياً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات