00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الأمطار تزيد منسوب مياه السدود

الأجواء الشتوية ترفع مبيعات مستلزمات التخييم في رأس الخيمة

كميات كبيرة من الحطب تملأ أسواق رأس الخيمة| تصوير: إبراهيم صادق

شهدت المناطق الشمالية ووسط إمارة رأس الخيمة، مساء أول من أمس، هطول أمطار تراوحت بين المتوسطة والغزيرة وخاصة على المناطق الجبلية، رفعت معها منسوب المياه في مناطق السدود بالإمارة، وما زالت السحب تغطي سماء الإمارة مبشرة باستمرار هطول الأمطار، فيما سجلت مبيعات مستلزمات التخييم وبيع الحطب في رأس الخيمة ارتفاعات كبيرة خلال الأيام الماضية مع موجة الأمطار.

وفي قمة جبل جيس كانت غيوم السحب التي غطت المكان منذ ساعات الصباح الباكر كلمة السر في جذب أعداد كبيرة من هواة التخييم وقضاء أوقاتهم حتى أوقات متأخرة من الليل للاستمتاع ببرودة درجات الحرارة خلال ليلة أول من أمس 11.7 درجة، وهي أقل درجة حرارة سجلتها دولة الإمارات.

وشهدت مناطق الرمال المرتفعة على جانبي شارع الشيخ محمد بن زايد في إمارة رأس الخيمة ارتفاع أعداد العائلات والتجمعات الشبابية من محبي جلسات السمر والتخييم للاستمتاع بانخفاض درجات الحرارة ليلاً،.

حيث عادت نيران الحطب من جديد لتزين تلك الوجهة الأولى للأهالي في قضاء أوقاتهم ليلاً وجلسات السمر التي تمتد حتى ساعات الصباح الباكر، خاصة مع توافر عوامل الأمن والأمان التي تقدمها دوريات الشرطة المنتشرة في الموقع لضمان سلامة الجميع.

ارتفاع

إلى ذلك، سجلت مبيعات مستلزمات التخييم وبيع الحطب في رأس الخيمة ارتفاعات كبيرة خلال الأيام الماضية مع موجة الأمطار التي شهدتها الإمارة والمصحوبة بجريان الأودية الجبلية وانخفاض درجات الحرارة التي جذبت العائلات والتجمعات الشبابية للتخييم في المناطق المفتوحة وعلى جانبي شارع الشيخ محمد بن زايد، ليدخل تجار بيع الحطب منافسة كبيرة بتقديم عروض على حزم الحطب التي سجلت 10 دراهم للحزمة الواحدة وفي حال الشراء بكميات كبيرة يتم تخفيض السعر إلى 8 دراهم.

وشهدت مناطق الأجهزة الكهربائية وأدوات التخييم في المراكز التجارية برأس الخيمة إقبالاً كبيراً من العائلات لشراء الخيام والمولدات الكهربائية وتفضيلها عن الشراء من المحال التجارية الأخرى التي بدأت تتلاعب في أسعار مبيعات تلك المستلزمات مع ارتفاع حجم الطلب عليها.

وأكد عدد من تجار بيع الحطب في منطقة سوق رأس الخيمة عرض كميات كبيرة من الحطب أمام الزبائن، حيث حرص بعضهم على شراء كميات كبيرة من الحطب لتخزينها خوفاً من رفع الأسعار مع زيادة الطلب عليها خلال الأيام المقبلة، مشيرين إلى أن أسعار الحطب سجلت ارتفاعات كبيرة خلال العام الماضي التي تراوح فيها سعر الحزمة الواحدة من 12 إلى 18 درهماً، نتيجة اعتماد طبيعة السوق على العرض والطلب.

من جانبهم أكد أصحاب الورش الكهربائية ارتفاع عمليات صيانة المولدات الكهربائية الصغيرة خلال الأسبوع الماضي مع انخفاض درجات الحرارة من قبل الزبائن الذين حرصوا على التأكد من صيانة تلك المولدات وعدم وجود أعطال بها قبل نقلها لمواقع التخييم والعزب الخاصة بهم.

تشديد الرقابة

من جانبه أكد أحمد حمد الشحي، مستشار الخدمات العامة بدائرة الخدمات العامة في رأس الخيمة، أن الدائرة رفعت أعداد حاويات جمع المخلفات على شارع الشيخ محمد بن زايد واستراحات جبل جيس لضمان المحافظة على جمالية تلك المواقع الطبيعية، مؤكداً عدم التهاون مع المستهترين بالقوانين البيئة والتأثير على تلك المواقع بالسلوكيات الطائشة التي يقوم بها بعض الأفراد سواء بإشعال الحطب على الرمال مباشرة أو ترك مخلفاتها بعد المغادرة.

وأشار إلى أن قوانين الدائرة تلزم مرتادي المناطق الطبيعية بعدم إشعال الحطب على الرمال مباشرة لتأثيراتها على طبيعة المكان ومكوناته الطبيعية، مؤكداً أن نشر الوعي البيئي والثقافي بأهمية تلك المواقع هو المسؤولية الأولى لمفتشي دوريات «راقب» البيئية، بهدف مشاركة أفراد المجتمع بالحفاظ على تلك المواقع وعدم التأثير عليها، مطالباً الجميع بالتعاون مع مفتشي دوريات «راقب» لمنع التجاوزات والتصرفات الطائشة التي تؤثر بالبيئة وجمالياتها عبر الإبلاغ بالاتصال على الخط الساخن والمجاني للدائرة (8008118).

طباعة Email