مؤسسة الزراعة التجميلية برأس الخيمة تطلق حزمة مشاريع تطويرية

سعيد الكاس خلال الاطلاع على تطوير حديقة صقر | تصوير: إبراهيم صادق

أطلقت مؤسسة الزراعة التجميلية التابعة لدائرة الخدمات العامة في رأس الخيمة حزمة مشاريع تطويرية تجميلية بتحويل حديقة صقر إلى حديقة شاملة «ترفيهية رياضية تعليمية».

ومضاعفة حجم الرقعة الزراعية في الإمارة، لدعم مقومات الحفاظ على البيئة ورفع المعايير العصرية في تجميل الإمارة لجذب السياحة، تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، ورؤية وأهداف المؤسسة.

وأوضح سعيد علي الكاس نائب المدير التنفيذي لمؤسسة الزراعة التجميلية، أن المؤسسة أنجزت 70% من مشروع إحلال الجدار الخارجي لحديقة صقر بمنطقة الخران ضمن المشروع الشامل لتحويل الحديقة إلى «ترفيهية رياضية تعليمية» لتخدم المناطق الشمالية بالدولة.

ويضم المشروع إنشاء ممشى رياضي بطول 2 كيلومتر، وتخصيص منطقة للأجهزة الرياضية والبدنية، مع تخصيص بطاقات عضوية رياضية تتيح دخول الحديقة وممارسة الأنشطة الرياضية.

تعليم وترفيه

وأشار إلى أن المشروع يضم منطقة تعليمية مخصصة لتقديم الدورات والورش الموجهة لمختلف المراحل العمرية والتدريب على مختلف صناعة الحرف اليدوية وتقنيات الزراعة والحفاظ على البيئة، بالإضافة لمناطق الترفيه المختلفة داخل الحديقة وزيادة النشاط البدني لطلاب المدارس والعائلات.

لافتاً إلى أن المشروع يتضمن إنشاء منصة مشاهدة والتي يتم إنشاؤها أعلى منطقة الهضبة الصناعية وتضم شلال المياه الجديد والذي تم إحلاله بالكامل وتوفير الإضاءة التي تعكس جمالية ورونق الموقع.

توسعة

وأضاف الكاس: يضم مشروع تطوير حديقة صقر توسعة وتوحيد المساحة المخصصة لعرض الممرات بمساحة 4 أمتار لكل ممر والذي تم إنجازه بنسبة 100% بالكربستون وبطول 6 آلاف متر مربع.

وزيادة عدد البوابات إلى 4 بوابات وتحويل البوابة الرئيسة على الطريق الدائري الجديد لضمان سهولة المركبات إلى الحديقة وتوفير السيولة المرورية وعدم حدوث اختناقات مرورية، وتحويل البوابة القديمة إلى دخول المشاة وحالات الطوارئ.

وأشار إلى أن المشروع يتضمن كذلك إنشاء مسجد جديد والذي بلغت نسبة إنجازه 95% مع تخصيص المسجد القديم للنساء، بالإضافة لتطوير مقاعد الجلوس وتحسين جودتها لتوفير الأجواء المناسبة لزوار الحديقة، وإعادة هيكلة المساحات الخضراء بما يتوافق مع رؤية المؤسسة في محاكاة المناطق الطبيعية ذات الطبيعة المتنوعة، وتطوير المرافق الخدمية والترفيهية.

بالإضافة لتطوير أنظمة الري الآلي الذكي ذات القدرة التشغيلية وقياس المياه بالتربة والغلاف الجوي لحساب معدلات التبخر وإرسال تلك المعلومات تلقائياً إلى نظام التحكم في الري لحساب الاحتياجات المطلوبة من المياه.

توعية

وأوضح الكاس، أن المؤسسة أنجزت تطوير ميدان الدفاع المدني وتجميله بالزهور ذات الألوان الخاصة بفاعلية شهر التوعية بسرطان الثدي، بهدف رفع الوعي والتعريف بمرض سرطان الثدي وتسليط الضوء على مخاطره، بالإضافة لبدء تنفيذ إنشاء ميدان خت ضمن المشاريع التطويرية التي تقوم بتنفيذها المؤسسة لتجميل ميادين الإمارة.

تقنية

وأشار إلى أن المؤسسة بدأت تنفيذ مشروع زراعة وتجميل 7 كيلومترات والتي تبدأ من ميدان الهدف ووصولاً إلى منطقة الرمس شمالي الإمارة، بزراعة 400 شجرة من الأشجار المحلية .

واستخدام تقنية ووتربوكس التي توفر المياه المستخدمة في عمليات الري، ويتم تركيبه بجانب الأشجار لضمان وصول المياه إلى الجذور مباشرة ما يجعل التربة رطبة لضمان نمو أفضل للأشجار ومنع ظهور الأعشاب الضارة التي تنمو على أطراف الشجرة، حيث توفر تلك التقنية أكثر من 70% من مياه الري بالطرق التقليدية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات