محمد المنصوري لـ «البيان »: 450 مليوناً كلفة المشروع

«زايد للإسكان» يطرح مناقصة تصميم 248 مسكناً بـ«العوير الأولى»

نماذج متنوعة في مشروعات «زايد للإسكان» تعزز سعادة المواطنين | من المصدر

أوضح المهندس محمد إبراهيم المنصوري، المدير التنفيذي للشؤون الهندسية، في برنامج الشيخ زايد للإسكان، لـ «البيان»، أنه تم طرح مناقصة التصميم والإشراف على مشروع الحي السكني في منطقة العوير الأولى بدبي والمتضمن 248 مسكناً، ليكون بذلك ثالث مشاريع الأحياء السكنية المتكاملة التي ينفذها البرنامج في دبي بعد مشروعي حي القوز وحي التسامح في الخوانيج.

لافتاً إلى أن ذلك يأتي سعياً لتحقيق المزيد من استقرار الأسرة المواطنة وبلوغ مؤشرات الإسكان ضمن الأجندة الوطنية 2021.

تكلفة

وأضاف: «إن المشروع تبلغ مساحته 278.822 متراً مربعاً، فيما تبلغ التكلفة التقديرية 450 مليون درهم، ويتميز بموقع جغرافي قريب من الطرق الاتحادية الرئيسية، وهو الأمر الذي يعطى للحي السكني مزايا إضافية تجعله مفضلاً للكثير من المستفيدين من خدمات برنامج الشيخ زايد للإسكان».

وقال المنصوري: «إنه سيتم التركيز على التنوع في التصاميم من حيث النواحي المعمارية والفنية، فضلاً عن استحداث تصاميم جديدة من شأنها أن تتناسب مع احتياجات الأسرة الإماراتية، ولكن بطريقة مبتكرة وذات قيمة مضافة، آخذين في الاعتبار تطبيق معايير الاستدامة وإدخال معايير نظام السعفات المعتمد لدى بلدية دبي».

وأكد المنصوري أن البرنامج حريص على تلبية كافة احتياجات المواطنين السكنية، بما يضمن لهم حياة كريمة وسعيدة، حيث إن مشروع حي العوير السكني سيشتمل على 24 وحدة سكنية تتكون من غرفتي نوم، و50 وحدة سكنية تتكون من 3 غرف نوم، و162 وحدة تتكون من 4 غرف نوم، و 12 وحدة سكنية تتكون من 5 غرف نوم.

وأضاف: «إن البرنامج اشترط توفر الخبرة والمعرفة والدراية في استخدام أفضل المواصفات والتطبيقات البيئية المعتمدة ضمن برنامج «استدامة»، الصادر من دائرة التخطيط العمراني والبلديات في أبوظبي أو متطلبات تصنيف المباني الخضراء «نظام السعفات» الصادر من بلدية دبي، بالإضافة إلى تنفيذ أعمال مشابهة خلال السنوات 5 الماضية كأحد أهم الشروط الأساسية في المفاضلة بين المتناقصين، مع ضرورة توفر جهاز فني وإداري مؤهل ومتفرغ للعمل في المشروع، وخاضع للتقييم من قبل البرنامج».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات