«الوطني» يطلع وفداً بحرينياً على تجربة الدولة في تمكين المرأة

استقبل أحمد شبيب الظاهري الأمين العام للمجلس الوطني الاتحادي، أمس في مقر المجلس في أبوظبي، وفداً مشتركاً من مجلس الشورى والمجلس الأعلى للمرأة في مملكة البحرين الشقيقة، وبحث الجانبان خلال اللقاء سبل تعزيز علاقات التعاون والتنسيق والشراكة وتبادل الخبرات والمعرفة بينهما، مؤكدين أهمية الاستفادة من تجارب كل طرف في المجالات المختلفة، بما يعود بالنفع على شعبي البلدين الشقيقين دولة الإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين.

واطلع الوفد البحريني على تجربة دولة الإمارات في دعم وتمكين المرأة في شتى المجالات وفق مبدأ تكافؤ الفرص، كما تعرف إلى دور واختصاصات المجلس الوطني الاتحادي التشريعية والرقابية والسياسية، ومراحل تطور الحياة البرلمانية في الدولة منذ تأسيس المجلس في 12 فبراير عام 1972م حتى الآن.

حضر اللقاء جاسم يوسف الزعابي الأمين العام المساعد لقطاع الخدمات المساندة بالمجلس الوطني الاتحادي، كما حضره من الجانب البحريني الدكتورة فوزية يوسف الجيب الأمين العام المساعد لشؤون العلاقات والإعلام والبحوث، رئيس لجنة تكافؤ الفرص بمجلس الشورى البحريني، والشيخة دينا بنت راشد آل خليفة مدير عام السياسات والتطوير في المجلس الأعلى للمرأة بمملكة البحرين، بالإضافة إلى عدد من مديري الإدارات بمجلس الشورى البحريني.

في بداية اللقاء أشار أحمد شبيب الظاهري إلى أهمية تبادل الزيارات والخبرات والمعرفة بين مختلف المؤسسات في البلدين الشقيقين، لاسيما البرلمانية منها .

وقال أحمد شبيب الظاهري «إن العلاقات القائمة بين دولة الإمارات وشقيقتها مملكة البحرين هي علاقات متميزة جداً في شتى المجالات السياسية والبرلمانية والاقتصادية والثقافية والتعليمية، وتحظى برعاية وعناية خاصة من قبل القيادة الحكيمة في البلدين».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات