قنصل الصين تشيد بجهـود شرطـة دبي في توفيــر واحة من الأمان

استقبل اللواء عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، لي لينغبنغ القنصل العام لجمهورية الصين بدبي والوفد المرافق لها، بمناسبة انتهاء فترة عملها لدى الدولة، حيث أشادت القنصل العام بالجهود التي تبذلها شرطة دبي لتوفر واحة من الأمان للجميع.

حضر اللقاء اللواء خبير خليل إبراهيم المنصوري، مساعد القائد العام لشؤون البحث الجنائي، والعميد جمال سالم الجلاف، مدير الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية، ونائبه لشؤون الإدارة والرقابة، العميد محمد راشد بن صريع المهيري، وعدد من الضباط.

وثمّن اللواء عبد الله خليفة المري جهود لي لينغبنغ وحرصها وسعيها على تعزيز أواصر التعاون المشترك بين البلدين في مختلف المجالات، متمنياً لها دوام التوفيق في عملها القادم.

وجرى خلال اللقاء بحث سبل تعزيز التعاون بين الجانبين، ومناقشة بعض الأمور التي تتعلق بالجالية الصينية بدبي، والمواضيع ذات الاهتمام المشترك.

استراتيجية

وأكد اللواء عبد الله خليفة المري خلال اللقاء، حرص القيادة العامة لشرطة دبي في تحقيق توجهها الاستراتيجي، المدينة الآمنة، والاهتمام بالجالية الصينية المقيمة على أرض الإمارة، وتوفير الخدمات اللازمة لهم والحياة الكريمة للمواطن والمقيم على هذه الأرض الطيبة، باعتبار أن الأمن ركيزة الاستقرار الحضاري والاقتصادي الذي تنمو خلاله المجتمعات المدنية الآمنة، وتوفير الخدمات اللازمة لهم، والحياة الكريمة للمواطن والمقيم على هذه الأرض الطيبة، وهو ما تسعى شرطة دبي كمؤسسة أمنية لتوفيره بشكل متكامل لكل من يعيش على أرض دولة الإمارات عامة وفي مدينة دبي خاصة.

وأثنى اللواء المري على تعاون المؤسسات الصينية التعليمية مع طلبة دولة الإمارات المبتعثين، خاصة بالذكر الملازم أول محمد حسن جمعة الذي يكمل دراسته في جامعة بكين للغات والثقافة تخصص آداب اللغة الصينية، مؤكداً حرص القيادة العامة لشرطة دبي على تطوير كوادرها البشرية، وإتاحة المجال أمامهم لاختيار الفروع التي يرغبون فيها، والتي تكسب شرطة دبي المزيد من الشمولية والخبرة العالمية.

مواكبة

من جانبها قالت لي لينغبنغ، إن القيادة العامة لشرطة دبي تواكب متطلبات العصر من تقنيات حديثة في حماية الأرواح والممتلكات وفق معايير عالمية في مدينة تنبض بالحياة، ومجتمع سعيد وفق قانون يكفل حق الجميع.

وثمّنت العلاقات المتميزة التي تربط الجالية الصينية بمجتمع دولة الإمارات بشكل عام ومجتمع دبي بشكل خاص، متوجهة بالشكر والعرفان إلى القيادة العامة لشرطة دبي على توفير الأمن والأمان والاستقرار لجميع الجاليات في دبي، ومواكبة شرطة دبي للتقنيات الجديدة وتسخيرها لبسط الأمن والأمان، متمنية لمسيرتها الأمنية الاستمرار في تميّزها وريادتها محلياً وعالمياً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات