«كليفلاند كلينك أبوظبي»: مرضى السكري أكثر عرضة لإصابات القلب

أكد مستشفى «كليفلاند كلينك أبوظبي» أن مرضى السكري أكثر عرضة لأمراض القلب.

ويسلط مستشفى «كليفلاند كلينك أبوظبي» ومركز «إمبريال كوليدج لندن للسكري»، الضوء على العلاقة التي تربط بين السكري وأمراض القلب.

وفيات

وتعد أمراض القلب من الأسباب الرئيسة المؤدية للوفيات في إمارة أبوظبي، ويرتفع احتمال الإصابة بهذه الأمراض لدى الأشخاص الذين يعانون من السكري بنسبة تتراوح بين ضعفين إلى أربعة أضعاف، حيث يمكن أن يلحق ارتفاع مستوى السكر في الدم الضرر بالأوعية الدموية والأعصاب في عضلة القلب وفي محيطها، وهذا ما يؤدي إلى تصلب الشرايين وتراجع قدرة القلب على أداء وظيفته وحدوث النوبة القلبية.

مضاعفات

ويعد تصلب الشرايين من أكثر المضاعفات القلبية الناجمة عن السكري انتشاراً، وهو يقلل من تدفق الدم إلى القلب ويزيد كثيراً من خطر تعرض المريض للنوبة القلبية، لكن من الممكن الحد من هذا الخطر عن طريق زيادة الوعي حول عوامل الخطورة المؤثرة، مثل التاريخ العائلي والنظام الغذائي والتدخين وممارسة الرياضة، ومعرفة الخطوات الوقائية الممكن اتخاذها للسيطرة على السكري واتباع أسلـوب حيــاة صحــي.

ولفت د. فيصل حسن، أخصائي أمراض القلب في مستشفى «كليفلاند كلينك أبوظبي»، إلى ضرورة إدراك الخطر الذي يمثله السكري على صحة القلب، خاصة في ظل ارتفاع معدل الإصابة بمرض السكري في الدولة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات