تنظمه هيئة الصحة 6 أكتوبر بمشاركة 700 مسؤول من 40 دولة

دبي تستضيف مؤتمراً دولياً للتنظيم الصحي

حميد القطامي متحدثاً خلال المؤتمر الصحافي | من المصدر

تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية رئيس هيئة الصحة بدبي، تنظم هيئة الصحة في دبي المؤتمر الدولي للتنظيم الصحي بالتعاون مع الرابطة الدولية لهيئات التنظيم الصحي في الفترة من 6 إلى 9 أكتوبر المقبل بمشاركة 700 من القادة وكبار المسؤولين وصناع القرار من 40 دولة.

وسيتم خلال المؤتمر بحث جميع المستجدات على ساحة التنظيم الصحي، وما يتصل بذلك من قضايا وتحديات، ومن المقرر أن يشهد المؤتمر 52 جلسة علمية، و5 محاضرات، و7 ورش عمل، بحضور 66 متحدثاً من الخبراء والمتخصصين المحليين والدوليين، إلى جانب نخبة من العلماء والأكاديميين المنتسبين لأعرق الجامعات العالمية.

كما سيناقش المؤتمر 117 ورقة علمية وبحثية، تدور جميعها حول 4 محاور رئيسة هي: نماذج التنظيم المبتكرة، والممارسات الآمنة والجودة، والكوادر المهنية الصحية، والتعليم الطبي.

وقال معالي حميد القطامي مدير عام الهيئة خلال المؤتمر الصحافي للإعلان عن تفاصيل المؤتمر أمس:

«إن تنظيم مثل هذا الحدث العالمي الكبير، يعكس قدرات الدولة وتفوق دبي في تنظيم القمم والمؤتمرات والمنتديات العالمية، كما يؤكد في الوقت نفسه أن الإمارات بوجه عام ودبي على وجه التحديد أصبحت المنصة المفضلة لدى الساسة والعلماء والخبراء لمناقشة القضايا العالمية والمتخصصة وبحث مستجداتها».

وذكر معاليه أن انطلاق المؤتمر تحت شعار: «تمكين التنظيم الصحي بالابتكار والأدلة العلمية» يجسد توجهات ورؤى دبي واستراتيجيتها، المتصلة بالإبداع والابتكار والبحوث والعلوم المتقدمة.

مؤكداً أن هيئة الصحة بدبي دائماً ما تأخذ زمام المبادرة، لتحقيق السبق في شتى المجالات المتصلة بالقطاع الصحي، إضافة إلى حرصها الشديد على تنظيم واستضافة المؤتمرات والمنتديات العالمية المتخصصة، لتعميم الاستفادة من عملية تبادل الخبرات والتجارب الناجحة.

محاور

وأوضحت الهيئة خلال المؤتمر الصحافي أن محور نماذج التنظيم المبتكرة سيركز على مناقشة موضوعات عدة أهمها الحوكمة، والتنظيم الصحي للتخصصات الدقيقة، وإدارة الشكاوى الطبية. فيما يركز محور الممارسات الآمنة والجودة، على مناقشة سبل الحصول على الرعاية الآمنة من خلال التنظيم الفعال.

واستمرارية الكفاءة وإعادة التحقق من المهارات، وتحديد سوء الأداء والسلوك والعمل على تحسينه، والأدوية المراقبة، ونماذج الرعاية غير التقليدية بما في ذلك التطبب عن بعد والجينوميات، والممارسات الغير تقليدية.

وسيتناول محور الكوادر المهنية الصحية العديد من الموضوعات، أهمها هجرة القوى العاملة، والتنظيم الصحي العالمي، وصحة الأطباء بما في ذلك شيخوخة الطبيب، والثقافة المتغيرة للممارسة الطبية من ضمنها ساعات العمل والتنمر، وتأثير التنظيم على الأطباء، وأهلية ممارسة المهن الصحية، فيما سيناقش محور التعليم الطبي، موضوعات: مميزات خريجي الكليات الطبية، والمهارات الأولية، وفهم الكفاءة المهنية، والتدريب المهني.

وتدور أعمال المؤتمر في مجملها حول مجموعة مهمة من الموضوعات والقضايا، أهمها: الترخيص والتكنولوجيات الناشئة، إمكانات البلوك تشين والتكنولوجيات الأخرى في التنظيم الصحي، والمشهد الاجتماعي والمهني والتنظيمي لأطباء المستقبل، والخلايا الجذعية والعلاجات التجددية: الاستراتيجيات التنظيمية للعلاجات غير التقليدية، والمشهد الاجتماعي والمهني لأطباء المستقبل.

 

 

تعليقات

تعليقات