مشاركة إماراتية في تنظيم الاحتفال باليوم الدولي للغات الإشارة - البيان

مشاركة إماراتية في تنظيم الاحتفال باليوم الدولي للغات الإشارة

عبيد الزعابي خلال الاحتفال في قاعة «الإمارات» بمبنى الأمم المتحدة | وام

شاركت بعثة الإمارات لدى الأمم المتحدة بجنيف في تنظيم الاحتفال باليوم الدولي للغات الإشارة في قاعة «الإمارات» بمبنى الأمم المتحدة بالتعاون مع مكتب المدير العام للأمم المتحدة وفي إطار «عام زايد» 2018.

وألقى عبيد سالم الزعابي، المندوب الدائم للإمارات لدى الأمم المتحدة في جنيف، كلمة عقب عرض شريط «الطفل الصامت» الذي روى بشكل مؤثر تجربة بنت صغيرة في تعلم لغة الإشارة.

وأكد الزعابي في مستهل كلمته أهمية تنظيم الاحتفال باليوم الدولي للغات الإشارات في قاعة «الإمارات» المجهزة بأحدث التقنيات التي تتيح لأصحاب الهمم المشاركة في مختلف المؤتمرات والفعاليات التي تنظم في الأمم المتحدة، وذلك استناداً إلى السياسة الحكيمة للدولة التي تهدف إلى تحقيق مبدأ المساواة وعدم حرمان أي شخص من حقوقه، خاصة إذا كان بالإمكان تكييف التكنولوجيات الجديدة لصالح الإنسانية.. ونوّه في هذا السياق إلى أن قاعة «الإمارات» هي القاعة الوحيدة في الأمم المتحدة بجنيف المجهزة بكافة المعدات الخاصة بأصحاب الهمم.

كما أكد أن الأشخاص الذين يستخدمون لغة الإشارة في دولة الإمارات قد تم دمجهم في جميع الوزارات بهدف إشراكهم في المساهمة بتقدم وازدهار الدولة.. مشيراً في هذا الصدد إلى اعتماد مجلس الوزراء في مايو 2018 معجم لغة الإشارة الإماراتي للصم الذي يعد أول معجم إشاري على مستوى الدولة للهجة الإماراتية ومرجعية موحدة للغة الإشارة الخاصة بأصحاب الهمم من ذوي الإعاقة السمعية في دولة الإمارات.. وسيعمل المعجم على تسهيل تبادل المعرفة بين أفراد المجتمع وأصحاب الهمم من ذوي الإعاقة السمعية والانسجام بينهم وتعزيز الهوية اللغوية لفئة الصم في الدولة، وزيادة اعتزازهم بوطنهم وبلغتهم الخاصة والمشتقة من اللهجة المحلية.وأبرز الزعابي السياسة الوطنية لتمكين أصحاب الهمم التي تشارك في تنفيذها مختلف الهيئات الحكومية على المستوى الاتحادي والمحلي والمجتمع المدني.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات