«دار البر» تتبرع بـ 100 ألف درهم لنزلاء إصلاحيات عجمان

سلطان النعيمي متسلماً الشيك من دار البر | من المصدر

بادرت جمعية دار البر بالتبرع بمبلغ 100 ألف درهم، للمساهمة في توفير تذاكر سفر للمتعثرين من نزلاء المؤسسة العقابية والاصلاحية.

ويأتي ذلك تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، باعتماد عام 2018 عام زايد، واستجابة للمبادرة الإنسانية، التي أطلقتها القيادة العامة لشرطة عجمان تحت شعار «فرج همي وأسعد أسرتي» لتوفير تذاكر سفر للنزلاء ليتمكنوا من العودة إلى بلادهم بعد انتهاء محكومياتهم.

وتسلم الشيك اللواء الشيخ سلطان بن عبدالله النعيمي القائد العام لشرطة عجمان، بحضور العميد مبارك خلفان الرزي مدير المؤسسة العقابية والإصلاحية، وفيصل صحراوي مدير جمعة دار البر بعجمان.

وأعرب القائد العام لشرطة عجمان عن بالغ شكره وتقديره لجمعية دار البر بعجمان ودعمهم السخي لهذه المبادرة الإنسانية، مشيداً بمساهمتهم الطيبة وجهودهم في تقديم العون الإنساني بالتعاون مع شرطة عجمان، مؤكداً أن مشاركة جمعية دار البر في المبادرة يدل على دورها البارز في تعزيز روح التكافل والتلاحم بين الأفراد، ومساندة الفئات المجتمعية المختلفة، والتزامها بواجباتها ومسؤوليتها أمام المجتمع، التي تتضمن دعم نزلاء المؤسسة العقابية والإصلاحية لدمجهم في المجتمع وبناء حياة جديدة وكريمة لهم.

وأضاف أن توفير تذاكر سفر للنزلاء ليتمكنوا من العودة إلى بلادهم، بعد انتهاء محكومياتهم يعكس مدى تفاعل المجتمع مع الرسالة والأهداف الإنسانية والاجتماعية لوزارة الداخلية، مؤكداً أهمية تعزيز روح التعاون والتواصل بين شرائح المجتمع في مجال العمل الإنساني، إسهاماً في الارتقاء بالعمل الخيري وتحقيق الأهداف الاجتماعية المشتركة.

تعليقات

تعليقات