خلال اجتماع مجلس القيادات التنفيذية

شرطة دبي تناقش الخطط والبرامج الإدارية

عبدالله المري لدى ترؤسه الاجتماع | من المصدر

ترأّس اللواء عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، الاجتماع الدوري لمجلس القيادات التنفيذية في شرطة دبي، وذلك في مدرسة السعادة للتعليم الأساسي، بحضور اللواء الدكتور السلال سعيد بن هويدي الفلاسي مدير الإدارة العامة للشؤون الإدارية، واللواء محمد سعيد بخيت مدير الإدارة العامة للخدمات والتجهيزات، واللواء أحمد حمدان بن دلموك مدير الإدارة العامة للتدريب، ومديري الإدارات العامة ومراكز الشرطة، وممثلي مجالس شرطة دبي.

وناقش المجتمعون قرارات الاجتماع السابق، والبرامج والخطط المطروحة للتنفيذ على مستوى القيادة العامة لشرطة دبي، بمختلف إداراتها ومراكزها الشرطية، وآخر المستجدات الإدارية، إلى جانب الاطلاع على نسبة التحول إلى الهوية المؤسسية الجديدة، وتطبيقها في المباني وعلى اللوحات والدوريات والسيارات والزي العسكري والملابس الرياضية.

دراسات

واطلع اللواء المري والمجتمعون على دراسات أعدتها الإدارات العامة والمراكز الشرطية، حول العديد من العمليات الإدارية، والهادفة إلى تطبيق أفضل الممارسات في العمل الشرطي، إلى جانب الاطلاع على تقارير وتقييمات لمشاركة شرطة دبي في الفعاليات المجتمعية.

وفي بداية الاجتماع، أثنى اللواء المري على روح العمل الإيجابية والجماعية لموظفي القيادة العامة لشرطة دبي، أثناء تقييم المنظمة الأوروبية لإدارة الجودة «EFQM»، مقدّماً شكره إلى كافة الضباط والموظفين على جهودهم في الاستعداد والجاهزية للتقييم.

ووجّه اللواء المري، القيادات التنفيذية ومُلاك العمليات الإدارية، إلى أن يكون لهذه العمليات نتائج يتم قياسها، من أجل تطوير العملية، وتطبيق أفضل الممارسات فيها، إلى جانب المنافسة في الجوائز.

كما وجّه اللواء المري بتوثيق نتائج كافة المبادرات التي يتم تطبيقها من مختلف الإدارات العامة ومراكز الشرطة، من أجل دراسة هذه النتائج وتقييمها، لتطبيق أفضل الممارسات فيها على أرض الواقع.

تعليقات

تعليقات