جمعية النهضة النسائية بدبي تنظم عرساً جماعياً

برعاية حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» سمو الشيخة هند بنت مكتوم بن جمعة آل مكتوم، نظمت جمعية النهضة النسائية بدبي ممثلة في مركز النهضة للاستشارات والتدريب العرس الجماعي «زفة حراير» في دورته التاسعة في قاعة الشيخ مكتوم بالمركز التجاري.

وثمنت خولة النابودة نائبة رئيسة جمعية النهضة النسائية بدبي المشرف العام على مركز النهضة للاستشارات والتدريب رعاية سمو الشيخة هند بنت مكتوم بن جمعة آل مكتوم لكافة دورات العرس الجماعي والذي يعكس تلاحم القيادة مع المجتمع، مشيرة إلى أن التوجه نحو إقامة الأعراس الجماعية يأتي استجابة لتوجيهات القيادة الرشيدة التي تحث على ضرورة تخفيض تكاليف الزواج للتخفيف عن الشباب وعلى الأسرة ولضمان حياة ميسرة مستقرة.

وأكدت النابودة حرص الجمعية على الاهتمام بالأسرة وكل ما يخص تكوين الأسرة ومنها الزواج كخطوة مؤسساتية أولى لبناء الأسرة كما تهتم الجمعية بالمواطنين وتزويجهم في عرس جماعي يزف الفرح والسعادة للجميع، موضحة أن الأعراس الجماعية تعكس هذه اللحمة الوطنية المتماسكة وتعزز الأواصر الأسرية في المجتمع الإماراتي.

من جانبها، قالت الدكتورة فاطمة الفلاسي المدير العام للجمعية: إن مشروع العرس الجماعي يأتي تفعيلاً للخطة الاستراتيجية للدولة في الجانب المجتمعي نحو مستقبل آمن ومستقر، موضحة أن الجمعية حرصت منذ انطلاقتها ممثلة في مركز النهضة للاستشارات والتدريب على تقديم كل ما يخدم الأسرة ويحافظ عليها كمكون أساسي بالمجتمع لتحقيق استقرار نفسي واجتماعي يحفظ ترابط المجتمع الإماراتي وتميزه الأخلاقي المتوارث جيلاً بعد جيل لتظل الأسرة رغم التحديات والحضارة المعاصرة نموذجاً فريداً ومنتجة لأفراد مؤهلين لقيادة مستقبل مشرق.

وأشادت بالقيمة الإثرائية والمعرفية للبرنامج التأهيلي للعرس الجماعي وأهميته في مساعدة المقبلين على الزواج نفسياً واجتماعياً واقتصادياً للأسرة الشابة والجديدة.

من جهتها، وجهت الأستاذة عفراء الحاي مدير مركز النهضة للاستشارات والتدريب شكرها لهيئة كهرباء ومياه دبي DWA وعلى رأسها سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي للهيئة، على مساهمتها في رعاية «العرس الجماعي» لجمعية النهضة النسائية ولكل من شارك في رعاية ودعم العرس الجماعي.

تعليقات

تعليقات