اطّلع على إنجازات قطاع الزراعة والبيئة في بلدية الشارقة

سلطان القاسمي: الكفاءات المواطنة ركيزة التنمية

أكد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، أن إمارة الشارقة تعمل على دعم الكفاءات المواطنة في مختلف المجالات، في سبيل إيجاد الحلول المناسبة والكفيلة لمواجهة التحديات.

والتغلب عليها، خلال مسيرة التنمية والنهضة الشاملة التي تشهدها مدن ومناطق الإمارة، والتي تشهد توسعاً كبيراً في العديد من المشاريع والخدمات، التي تتطلب تضافر الجهود، وتسخير كافة الإمكانات البشرية في مختلف التخصصات العلمية.

جاء ذلك خلال لقاء صاحب السمو حاكم الشارقة، ثابت سالم الطريفي مدير عام بلدية مدينة الشارقة، وعدداً من موظفي البلدية، أمس في مكتب سمو الحاكم.

واستمع صاحب السمو حاكم الشارقة، إلى ما حققه قطاع الزراعة والبيئة في بلدية مدينة الشارقة من إنجازات، ومن أبرزها، إنشاء محطة معالجة صديقة للبيئة، والتي تُعتبر أول محطة لقطاع حكومي لمعالجة مياه الصرف الصحي، وتمتاز المحطة بإمكانية استخدامها في الأماكن النائية، التي تتوفر بها خدمات الطاقة الكهربائية.

كما اطلع سموه على الهوية الجديدة للمشاتل البلدية، تحت مسمى «حدائق بلدية مدينة الشارقة»، والتي تم فيها تطوير المشاتل بحلتها الجديدة، وفقاً لأحدث المواصفات العالمية في هذا المجال.

وأشاد صاحب السمو حاكم الشارقة، بالجهود التي تقوم بها البلدية في تطوير مدينة الشارقة في المجالات البلدية والزراعة والبيئة، وتوفير أحدث طرق الزراعة وتطوير المسطحات الخضراء والحدائق، والذي يتماشى مع النهضة الحضارية والاهتمام البيئي بالإمارة.

وفي ختام اللقاء، تلقّى صاحب السمو حاكم الشارقة، الإصدار الأول من كتاب «غرس سلطان»، الذي أعدّته بلدية مدينة الشارقة، ويُعَد مرجعاً للمختصين والمهتمين بالزراعة التجميلية، ويؤرخ لكل ما تمت زراعته في الإمارة، والتصنيفات العلمية للنباتات، كما يسرد قصص عدد من النباتات التي أدخلها سموه إلى بيئة الإمارات، إلى جانب ملاحق لصور النباتات.

تعليقات

تعليقات