«نور دبي» ترسخ التطوع لدى موظفي «الاتحادية للموارد البشرية»

عقدت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية بالتعاون مع مؤسسة نور دبي، ورشة توعوية بعنوان «نور دبي والعمل التطوعي»، وذلك من منطلق حرصها على تعزيز وترسيخ ثقافة التطوع لدى الموظفين وتوعيتهم بأهمية العمل التطوعي، والمشاركة في الأعمال الخيرية والإنسانية التي تعود بالنفع والخير على أفراد المجتمع.

واستعرضت حنان الشبيبي من فريق مؤسسة نور دبي - خلال الورشة - أبرز المحطات والمبادرات في مسيرة «نور دبي» التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» في العام 2008، كمبادرة ترمي لتوفير العلاج لأكثر من مليون شخص مصاب بالعمى حول العالم في رحلتها الأولى.. مشيرةً إلى أن المبادرة حققت نجاحاً باهراً في عامها الأول، حيث نجحت في علاج أكثر من 5 ملايين شخص يعانون العمى ومشاكل العيون.

وذكرت أنه في العام 2010 وبفضل الإنجازات اللافتة التي حققتها «نور دبي» وجه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بتحويل نور دبي من مجرد مبادرة إلى مؤسسة غير حكومية وغير ربحية تهدف إلى القضاء على مسببات العمى والإعاقة البصرية على مستوى العالم.

ولفتت إلى أن المؤسسة نجحت حتى يومنا هذا وبدون الاعتماد على أي دعم أو تمويل حكومي في علاج قرابة 27 مليون شخص من 20 دولة فقيرة حول العالم.

تعليقات

تعليقات