جامعة الإمارات تدخل موسوعة غينيس بأكبر لوحة فسيفسائية في "عام زايد"

سجلت جامعة الإمارات العربية المتحدة رقماً قياسياً جديداً في موسوعة غينيس بأكبر لوحة فسيفسائية في العالم حملت شعار "عام زايد" أبدعتها وصنعتها أيادي أكثر من 532 طالبا وطالبة من الشرائط الورقية، وذلك ضمن مبادرات الجامعة في "عام زايد" بهدف إبراز حب وتقدير أبناء الإمارات لشخصية المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "طيب الله ثراه".

ويبلغ طول اللوحة - التي سيتم عرضها في كليات الطالبات - ما يقارب عشرة أمتار وعرضها حوالي 3.125 متر واستغرق انجازها سبعة أشهر باستخدام 276800 ورقة.

وأكد الأستاذ الدكتور محمد البيلي، مدير الجامعة - خلال حضوره حفل إطلاق الشعار وعدد من القيادات الإدارية وطلبة الجامعة وممثلين عن مؤسسة غينيس للأرقام القياسية - أن طلبة الجامعة عملوا من خلال مبادرتهم على تسليط الضوء على دور المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "طيب الله ثراه" في بناء دولة الإمارات وسعيه الدؤوب لتحقيق النجاح وحبه للإنسانية، إضافة إلى تعزيز الانتماء والولاء والفخر بباني الوطن وقيادتنا الرشيدة.

وأوضح الدكتور عتيق المنصوري، النائب المشارك لشؤون الطلبة، أن هذه المبادرة تأتي ضمن سياق المبادرات المرتبطة بأهداف واستراتيجية الجامعة في تشجيع الطلبة على الابتكار، مشيرا الى ان الطلبة عملوا 3420 ساعة لانجاز اللوحة على مساحة 31.25 متر مربع.

وعبر الطلبة أصحاب هذا الانجاز عن سعادتهم وفخرهم بتسجيل رقم قياسي جديد في موسوعة غينيس لأكبر شعار فسيفساء في العالم من لف الورق.

تعليقات

تعليقات