«أبوظبي للتنمية» يمول مشاريع في السنغال بـ240 مليون درهم

محمد السويدي خلال استقباله الوفد السنغالي | من المصدر

زار وفد سنغالي برئاسة مصطفى نياس رئيس الجمعية الوطنية السنغالية، صندوق أبوظبي للتنمية، حيث التقى محمد سيف السويدي مدير عام الصندوق، بحضور جاسم النقبي عضو المجلس الوطني الاتحادي، وعدد من المسؤولين من كلا الجانبين.

وبحث الجانبان خلال اللقاء العلاقات الثنائية وسبل تطويرها في كل المجالات، خاصة في ما يتعلق بتمويل المشاريع التنموية، حيث قدم الصندوق قروضاً ميسرة بقيمة 240 مليون درهم لتمويل مشاريع نوعية في القطاعات الأساسية لتحقيق التنمية المستدامة في السنغال.

وبهذه المناسبة، قال محمد سيف السويدي: إن زيارة الوفد تعد فرصة مهمة للتباحث في كل المجالات المتاحة لتعزيز التعاون المشترك بين الجانبين، مشيراً إلى أن صندوق أبوظبي للتنمية والحكومة السنغالية يسعيان إلى تطوير العلاقات المشتركة بينهما والتي بدأت قبل نحو أربعة عقود.

وأضاف أن الصندوق يحرص على توسيع نشاطاته التنموية في الدول النامية خاصة في القارة الأفريقية، لافتاً إلى أن المشاريع التي مولها الصندوق في أفريقيا حققت نتائج إيجابية وأسهمت بشكل ملموس في تحسين الظروف المعيشية للسكان.

نشاط

وأكد السويدي أن السنغال واحدة من الدول الأفريقية التي يسعى الصندوق إلى تقوية نشاطه التنموي فيها، وتحقيق أهدافها التنموية ودعم برامجها الاقتصادية.

من جانبه، عبر مصطفى نياس عن شكره وتقديره لدولة الإمارات العربية المتحدة وصندوق أبوظبي للتنمية على ما يقدمانه من مساعدات تنموية للسنغال، مشيداً بما حققه الصندوق من إنجازات في مجال تمويل المشاريع التنموية، إضافة إلى جهوده في دعم التنمية الاقتصادية والاجتماعية في مختلف الدول النامية.

وتطرق إلى المشاريع التي تتطلع الحكومة السنغالية لتمويلها عن طريق الصندوق، والتي سوف تسهم في دفع عجلة التنمية الاقتصادية والاجتماعية في البلاد، موضحاً أن الصندوق أبدى استعداده لدراسة تمويل المشاريع التنموية ذات الأولوية لدى الحكومة السنغالية، فور استكمال الدراسات اللازمة لها.

وتركزت جهود الصندوق التنموية على تمويل القطاعات الأساسية ومشاريع البنية التحتية في السنغال، وقام الصندوق مؤخراً بدعم قطاع الطاقة المتجددة، حيث خصص ما يقارب 48 مليون درهم لإنشاء محطات للطاقة الشمسية الكهروضوئية، بهدف إمداد نحو 100 قرية ريفية بالكهرباء ودعم مبادرة الحكومة السنغالية الرامية إلى تزويد المناطق الريفية بالكهرباء بنسبة 60%.

تعليقات

تعليقات