مريم المهيري: ضمان الأمن الغذائي المستقبلي أولوية وطنية - البيان

مريم المهيري: ضمان الأمن الغذائي المستقبلي أولوية وطنية

قالت معالي مريم بنت محمد المهيري، وزيرة دولة مسؤولة عن ملف الأمن الغذائي المستقبلي، إن الإمارات العربية المتحدة سارت بخطوات كبيرة في سبيل ضمان الأمن الغذائي المستقبلي للدولة كأولوية وطنية من خلال وضع مجموعة من الآليات أهمها إنشاء لجنة وطنية معنية بأهداف التنمية المستدامة، وتطوير «آليات الزراعة المستدامة» للتشجيع على إنتاج مستدام لمنتجات عالية الجودة عن طريق استخدام أحدث التقنيات الزراعية، بالإضافة إلى تطوير معايير دولة الإمارات للعلامات الغذائية والمنتجات الغذائية إلى جانب تفعيل برنامج المسرعات الحكومية لمواجهة التحديات والتغلب على المعوقات التي تحول دون وجود تطبيقات زراعة حضرية متطورة.

ونوهت معاليها بأن هذه البرامج، وإلى جانب برامجنا الأخرى، تهدف إلى خلق حركة ثقافية تقدر الغذاء وتقوي علاقتنا به وتغرس فهماً أفضل لاحتياجاتنا الغذائية المستقبلية.

جاء ذلك خلال مشاركة المهيري في مؤتمر القمة العالمي للأغذية 2018، الذي عقد يومي 30 و31 أغسطس الماضي في العاصمة الدنماركية كوبنهاغن، تحت عنوان «غذاء أفضل لسكان أكثر»، حيث ناقشت معاليها عدداً من الموضوعات أهمها الغذاء الصحي وكيفية إعداد الطعام وتأثيره على حياة الإنسان.

واستعرضت المهيري خلال مشاركتها في حلقة نقاشية تحت عنوان «تسليط الضوء على نقاط التأثير» أهمية تطبيق مهارات إعداد الغذاء وتأثيرها الإيجابي في رفع مستوى سلامة الغذاء وتعزيز القيم الغذائية الرئيسية بما يخدم تحقيق الأمن الغذائي العالمي، مما يتلاءم مع الفكرة القائلة بأن الفهم الكامل للأغذية والمكونات يمكن من اتخاذ خيارات صحية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات