بعد تأكيد الكشف الهندسي عدم صلاحيتها للسكن

بدء إزالة بناية برجية متصدعة في أبوظبي

بدأت بلدية مدينة أبوظبي أعمال هدم وإزالة بناية برجية مكونة من 13 طابقاً في منطقة الزاهية في أبوظبي، وذلك بعد تأكيد الكشف الهندسي والمعاينة الفنية حصول تصدعات وتشققات في الهيكل الأساسي للبناية، ما استوجب اتخاذ الإجراءات السريعة لتلافي أي أخطار يمكن أن تتأتى جراء الوضع الحالي للبناية، حيث إن البناية لم تعد صالحة للسكن ولا تتطابق مع معايير واشتراطات البناء في أبوظبي، ولا توفر أي قدر من الأمان لساكنيها.

وضمن هذا الإطار نوهت البلدية إلى أنه يتوجب على جميع ملاك العقارات التقدم بطلبات لاستصدار شهادة إشغال الوحدات العقارية من البلدية وهو مطلب إلزامي، حيث تحقق شهادة إشغال الوحدات العقارية الفائدة والمنفعة لمالك العقار والمستثمر والمستأجر أو المستفيد من العقار، وتوفر قدراً كبيراً من الأمان للعقار، وتمد في عمره الافتراضي وتعزز الخدمات المتكاملة.

تقدير

ومن جانبها أعربت بلدية مدينة أبوظبي عن عميق شكرها وتقديرها للدور الكبير الذي لعبه الشركاء الاستراتيجيون في مواجهة هذه الحالة الطارئة، متمثلين في: «فريق أبوظبي لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث، وشرطة أبوظبي، والدفاع المدني ، والهلال الأحمر، ونيابة أبوظبي، و«أدنوك»، وشركة أبوظبي للتوزيع، وشركة أبوظبي للصرف الصحي، والإسعاف»، وحرصهم على تقديم الدعم اللوجيستي المؤثر الذي كان السبب الأساسي في عملية إخلاء البناية وتأمين سلامة السكان، وتوفير متطلبات الراحة لهم.

تحرك ميداني

وأكدت البلدية أنها بمجرد دراسة وضع البناية من الناحية الهندسية والفنية قامت بالتنسيق مع الشركاء لتنفيذ عملية إخلاء البناية، وبينت البلدية أنها تحققت على الفور من الحالة الفنية والهندسية للمبنى، لا سيما بعد أن شعر السكان باهتزازات غير طبيعية تبين أنها ناتجة عن تصدع الأعمدة الداعمة لهيكل المبنى، وبناء على ذلك تم اتخاذ إجراءات على خلفية ورود بلاغ من فريق أبوظبي لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث يفيد بشعور السكان باهتزاز في البناية المذكورة وتمت الاستجابة الفورية والحضور في الموقع فوراً، كما نسقت البلدية مع الشركاء الاستراتيجيين لاتخاذ جميع التدابير اللازمة، واتخذ القرار بإخلاء البناية بالكامل من السكان بمساندة إدارة الدفاع المدني، إضافة إلى تأمين الموقع.

كما قامت بلدية مدينة أبوظبي باتخاذ كل احتياطات الأمن والسلامة العامة من خلال بناء سور مؤقت حول البناية وعزل الموقع عن محيطه بهدف تأمين سلامة المنطقة المجاورة للبناية.

معاينة

وأوضحت البلدية أنها بعد عمليات الكشف والتقييم الإنشائي للمبنى والمعاينة تم التأكد من وجود شروخ جسيمة بأعمدة الدور الأرضي، إضافة إلى وجود شروخ مائلة بحوائط وجسور الطابق الأرضي والميزانين.

تعليقات

تعليقات