الإمارات تنضم للشراكة العالمية لإنهاء العنف ضد الأطفال - البيان

الشيخة فاطمة: تأكيد للريادة

الإمارات تنضم للشراكة العالمية لإنهاء العنف ضد الأطفال

أكدت سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، أن اختيار دولة الإمارات لتكون أول دولة عربية تنضم إلى الشراكة العالمية لإنهاء العنف ضد الأطفال، تأكيد أنها من الدول الرائدة التي تعمل في إطار النظم والخطط الوطنية لإنهاء العنف ضد الأطفال.

وقالت، في تصريح بمناسبة تلقّي المجلس الأعلى للأمومة والطفولة دعوة للانضمام إلى هذه الشراكة العالمية، إن ما تقدمه الدولة من مساعدات للأطفال وحرص قيادتها الرشيدة على توفير البيئة المناسبة لحياة أفضل لهم يتماشى مع الأهداف والمبادئ المحددة في خطة التنمية لعام 2030 لحماية الأطفال والنساء، مؤكدةً أن هذه الشراكة العالمية تعد إنجازاً جديداً لدولة الإمارات.

وذكرت أن المبادرة العالمية تهدف إلى تشجيع الحكومات ووكالات الأمم المتحدة والمجتمع المدني والقطاع الخاص والباحثين والدوائر العلمية على العمل معاً لتعزيز الإرادة السياسية، وإيجاد الحلول، وتعزيز التعاون لمنع العنف ضد الأطفال.

 

لمتابعة التفاصيل اقرأ:

ـــ الشيخة فاطمة: الإمارات رائدة في رعاية وحماية الطفولة

طباعة Email
تعليقات

تعليقات