نهج زايد منارة تضيء لها الطريق.. ومجتمع الأعمـال يحتفل بنجاحاتهـا

المــرأة الإماراتية قوة ناعــمة في مسيرة تنموية رائدة

واصل مجتمع الأعمال في الدولة احتفالاته بـ«يوم المرأة الإماراتية»، والذي يقام هذا العام تحت شعار «المرأة على نهج زايد» تزامناً مع مئوية زايد وإعلان صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله،

أن عام 2018 في الإمارات سيحمل شعار «عام زايد». وأجمع مجتمع الأعمال على أن نهج زايد منارة تضيء لها الطريق باعتبارها القوة الناعمة في مسيرة تنمية رائدة.

تحية تقدير

ووجّهت «طيران الإمارات» تحية عرفان وتقدير لذكرى المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي دعم بقوة تعليم وعمل المرأة، وفتح المجال أمامها للتقدم والتطور في مختلف المجالات. وأطلقت «طيران الإمارات» على منصاتها للتواصل الاجتماعي مقطع فيديو يسلط الضوء على العلاقة التي ربطت رؤية المغفور له الشيخ زايد منذ عقود بالأدوار المحورية التي تلعبها المرأة الإماراتية اليوم. ويعكس الفيديو في الختام فخر المرأة الإماراتية وتصميمها على الاستمرار على طريق النجاح بصفتها إحدى «بنات زايد».

وقال سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات: «أود أن أغتنم هذه الفرصة لكي أوجه الشكر إلى جميع المواطنات الإماراتيات العاملات في مجموعة الإمارات. فقد تخطين جميع الصعوبات وقدمن مساهمات قيّمة في تأسيس وتطوير شركتنا وأمتنا، وأصبحن مصدر فخر لنا، ومثالاً يحتذى لأجيال المستقبل».

ويعمل ضمن مجموعة الإمارات أكثر من 1120 مواطنة. وتمكنت الإماراتيات العاملات في المجموعة أن يضعن بصماتهن في صناعة الطيران والسفر، وذلك من خلال الأدوار المتنوعة التي يؤدينها في مختلف الإدارات، التي تمتد من العمليات الجوية والهندسة، وحتى تقنية المعلومات والتمويل والعمليات التجارية والشحن وغيرها من المجالات.

قدوة ملهمة

واحتفلت مطارات دبي بيوم المرأة الإماراتية باعتبارها قدوة ملهمة تضيء الطريق للجيل القادم من القيادات النسائية الإماراتية الشابة. وكانت مطارات دبي قد كرّمت مؤخرا مجموعة من قياداتها النسائية عقب إكمالهن برنامج «المرأة الطموحة» التدريبي لإعداد قادة الغد، الذي أطلقته بمشاركة مجموعة من موظفات المؤسسة من مختلف الإدارات والفئات الوظيفية.

ويدعم «برنامج المرأة الطموحة» رؤية المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، لتكافؤ الفرص للمرأة، بالإضافة إلى دعم أجندة الإمارات لتحقيق التوازن بين الجنسين في مكان العمل وجعلها واحدة من أفضل 25 بلدا في العالم في مجال المساواة بين الجنسين.

ويصل عدد السيدات الإماراتيات العاملات في مطارات دبي إلى أكثر من 200 موظفة في مواقع مختلفة 32% منهن في مناصب قيادية. وتأمل مطارات دبي أن يرتفع هذا الرقم على مدى السنوات المقبلة، في ظل النمو السريع الذي تشهده صناعة الطيران في الإمارات.

وتعمل مطارات دبي بكل قوة ضمن مجالات أخرى لدعم وتمكين المرأة الإماراتية، مثل إعطاء الأولوية للتوظيف لمواطني الإمارات، بالإضافة إلى إطلاق بوابة للتوظيف على موقعها باللغة العربية.

كما عززت الشركة بيئة العمل الصديقة للأسرة، مع تمديد إجازة الأمومة وزيادة الساعات المخصصة للرضاعة بالنسبة للأمهات، بالإضافة إلى توفير فرص حصرية للمواطنين الإماراتيين لمتابعة التعليم العالي من خلال تقديم المنح الدراسية والإجازات لأغراض الدراسة.

دور مهم

واحتفلت جمارك دبي بيوم المرأة الإماراتية، وأكد أحمد محبوب مصبح، مدير جمارك دبي، أهمية دور المرأة ومساهماتها في دعم التنمية المستدامة منذ قيام الاتحاد إلى يومنا هذا.

وتم خلال الاحتفال عرض فيديو اشتمل على لقاءات مع قيادات نسائية في الدائرة، والحديث عن الدعم اللامحدود الذي نالته المرأة الإماراتية في عهد المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، واستمر على نهجه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وما حققته المرأة من إنجازات ومكاسب، وتدرجها في المناصب القيادية المهمة في مختلف القطاعات الذي مكّنها من إبراز مواهبها وكفاءتها في التعامل مع كافة الظروف المحيطة.

وقالت مريم الشامسي رئيسة اللجنة النسائية في جمارك دبي، إن الإمارات اهتمت منذ نشأتها بالمرأة، فهي حاضنة الرسالة الإنسانية الخالدة وجواز عبورها عبر الأمم، وأكدت حكومتنا الرشيدة اهتمامها بقضايا المرأة ووضعت تمكينها في صلب أولوياتها باعتبارها الشريك الاستراتيجي للرجل، وصانعة المستقبل، وبانية الأجيال واللبنة الأولى في المجتمع، وقد صاغ نهج زايد مسيرة المرأة الإماراتية منذ بزوغ فجر الاتحاد الذي نسج للمرأة كياناً مستقلاً ومنحها حق الموازنة بين مختلف أولوياتها الحياتية.

إنجازات كبيرة

واحتفل «بنك المشرق» بالإنجازات الكبيرة والعديدة التي حققتها المرأة الإماراتية، حيث ألقى عبد العزيز الغرير، الرئيس التنفيذي للبنك، كلمة أعرب فيها عن تقديره لتفاني والتزام الكوادر الوطنية في «المشرق» بالمساهمة في نمو البنك وتقدمه، حيث تشكل نسبة الكوادر النسائية 41.24% من إجمالي موظفي البنك، 69.35% منهن من النساء الإماراتيات تحديداً.

وقال: إن الإمارات تقدم دعماً مستمراً للمرأة في جميع القطاعات، حيث تلعب المرأة الإماراتية دوراً رئيسياً في تطوير مستقبل الدولة، ونحن في «بنك المشرق» ندرك الحاجة إلى توفير الفرص الوظيفية المناسبة للكوادر الوطنية النسائية وتوفير الوسائل اللازمة لتطوير مهاراتهن، ويعد الاستثمار في الموظفين أساس النجاح.

ووفقاً للبيانات الصادرة عن مركز دبي للإحصاء، فإن 13.3% من النساء الإماراتيات العاملات في دبي يشغلن مناصب قيادية ضمن فئة كبار الموظفين والمديرين، و33.7% من الإناث يعملن في مهن متخصصة، وهذا دليل واضح على دور المرأة الإماراتية كإحدى الركائز الأساسية للاقتصاد الإماراتي.

مسيرة متوّجة

واحتفى «الإمارات الإسلامي» بالمناسبة تتويجاً لمسيرة المرأة الإماراتية في التميز والقيادة. وألقت الدكتورة شيخة المسكري كلمة، باعتبارها أول امرأة تزاول عملاً ميدانياً في قطاع النفط بدولة الإمارات ورائدة الأعمال الخيرية والحاضرة بشكل متكرر في قائمة أقوى 100 امرأة عربية التي تصدرها مجلة «فوربس». وتعد شيخة المسكري مثالاً يقتدى به للتأثير الإيجابي الواسع الذي يمكن للمرأة الإماراتية إحداثه في مجتمعها.

وقال صلاح أمين، الرئيس التنفيذي في «الإمارات الإسلامي»: «تمثل المرأة الإماراتية ركناً أساسياً لمجتمعنا، وعنصراً حيوياً في تقدم ونمو أعمالنا، وكلنا اليوم فخر واعتزاز بتكريم ما قدمنه من عمل دؤوب والتزام لا ينثني. وفي ظل القيادة الرشيدة لدولة الإمارات السائرة على نهج المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه، أصبحت المرأة الإماراتية قادرة على استكشاف وتحقيق كافة الفرص المتاحة أمامها، ونؤكد بدورنا التزامنا الراسخ بالسير على خطى هذا النهج الحكيم عبر تشجيع موظفاتنا على المضي قدماً نحو تحقيق تطلعاتهن المهنية».

مواطنات ملهمات

ونظمت مجموعة جميرا فعالية خاصة جمعت فيها شابات إماراتيات ملهمات من خلفيات مختلفة شاركن قصص نجاحهن مع موظفي مجموعة جميرا. عقدت الفعالية في برج العرب وتخللها جلسة حوارية ملهمة بعنوان «شغف وشجاعة ونجاح»، جمعت متحدثات بارزات استعرضن التحديات والنجاحات التي واجهنها في مسيرتهن المهنية، وأشدن بالدعم الذي تلقينه من عائلاتهن ومجتمعاتهن، ودولة الإمارات عموماً، ليثمر مزيداً من الإنجاز والنجاح في مسارهن المهني وتطورهن الوظيفي.

مكتسبات وإنجازات

كما نظّمت «آفاق الإسلامية للتمويل» احتفالية تم خلالها تسليط الضوء على المكتسبات والإنجازات التي حققتها المرأة الإماراتية بفضل دعم المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي جعل تنمية المرأة الإماراتية وتطويرها ركيزة أساسية في المساهمة في بناء الدولة والعمل على تقدمها وازدهارها.

وقال سيف الشحّي المدير التنفيذي بـ«آفاق»، إن الإنجازات التي حققتها المرأة الإماراتية في الآونة الأخيرة لم يكن تطوراً مفاجئاً، بل هي تتويج لمسيرة طويلة رسم معالمها الوالد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي وثق بقدرة المرأة الإماراتية على البذل والعطاء والمشاركة في مسيرة التنمية الاجتماعية والاقتصادية.

وأضاف: نستذكر في هذا اليوم قول المغفور له الشيخ زايد: «لا شيء يسعدني أكثر من رؤية المرأة تأخذ دورها الاستثنائي في المجتمع، ولا شيء يجب أن يعيق تقدمها»، ما يعكس بعد أفق الشيخ زايد وثقته بقدرة المرأة الإماراتية على البذل والعطاء والمشاركة في مسيرة التنمية الاجتماعية والاقتصادية بما يتناسب مع قدراتها ومؤهلاتها.

وقالت المهندسة والكاتبة الإماراتية ولاء الشحّي في المحاضرة التي ألقتها بعنوان «المرأة على مسيرة زايد»: إن المغفور له الشيخ زايد امتلك رؤية واضحة وشاملة لدور المرأة، ومكانتها في المجتمع، فكان من أكبر الداعمين لمسيرة تقدّم المرأة الإماراتية خصوصاً والعربية بشكل عام، حتى أصبح للمرأة الإماراتية مكانة مميّزة في مناصب ريادية في المجلس الوطني الاتحادي والوزارات الاتحادية والسلك الدبلوماسي والمحاكم، وحتى صفوف القوات المسلحة والشرطة التي كانت غير متاحة للمرأة كما هي اليوم.

وأكدت شركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك»، التزامها بتمكين المرأة وتعزيز التنوع بين الجنسين في قطاع النفط والغاز، تماشياً مع استراتيجيتها للنمو الذكي 2030، والتي تركز على تطوير الكوادر البشرية، وتعزيز الربحية والارتقاء بالأداء ورفع الكفاءة. جاء ذلك في الاحتفال الذي أقامته الشركة.

حضر الاحتفال معالي الدكتور سلطان أحمد الجابر، وزير دولة، الرئيس التنفيذي لأدنوك ومجموعة شركاتها، ومعالي الدكتورة ميثاء بنت سالم الشامسي، وزيرة دولة، وعدد كبير من كوادر أدنوك وإدارات شركاتها.

وأكد الجابر أن مسيرة دعم وتمكين المرأة الإماراتية انطلقت مع المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي كان دائماً يؤكد على أن الإنسان هو الدعامة الأساسية لبناء الوطن وثباته، وأن المرأة هي نصف المجتمع، مشيداً بدعم وتشجيع الأب المؤسس وتوجيهاته الحكيمة بضرورة تنمية وتطوير الإنسان والمجتمع، وتمكين المرأة للاستمرار بالقيام بدورها في بناء المجتمع والوطن.

وأكد أن الكوادر البشرية تمثل إحدى أهم الركائز الأساسية لاستراتيجية أدنوك، موضحاً بأن الاستثمار في تطويرها وتمكينها، خاصة جيل الشباب، هو أفضل استثمار لخدمة الوطن ولضمان مستقبل الشركة واستدامة أعمالها.

وأعرب عن فخر أدنوك واعتزازها بالأدوار المهمة والمتنوعة التي تقوم بها كوادرها من النساء في العمل الإداري وفي مختلف مواقع العمل البرية والبحرية.

وأكد معاليه استمرار أدنوك في العمل على زيادة نسبة تمثيل المرأة على كل المستويات وزيادة نسبة المواطنات من إجمالي عدد الموظفين الجدد بما يتماشى مع مبدأ الجدارة والاستحقاق والكفاءة والإنتاجية.

دور محوري

كذلك احتفل «بنك أبوظبي الأول» بيوم المرأة الإماراتية، وقالت نورة الرياسي، مديرة التعليم وتطوير المهارات والتوطين والاتصالات الداخلية لدى البنك: «تحتفي هذه المناسبة الهامة بإنجازات وإمكانيات المرأة الإماراتية، ودورها المحوري في مسيرة البناء والتنمية استناداً إلى النهج الذي أرسى دعائمه المغفور له بإذن الله، الوالد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وسار على خطى رؤيته صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

ويسلط الاحتفال بيوم المرأة الإماراتية الضوء على دور المرأة وإنجازاتها في شتى المجالات، وإبراز نجاحاتها لتكون القائدة الملهمة للأجيال القادمة».

كوادر نسائية

ونظم سوق أبوظبي للأوراق المالية احتفالية تضمنت العديد من الفعاليات التي جاءت تقديراً للكوادر النسائية المواطنة العاملة بالسوق، وعرفاناً بدورهن الرائد ومساهمتهن المتميزة في المجتمع وفي مختلف مجالات العمل.

وعبر راشد البلوشي، الرئيس التنفيذي للسوق، عن تقديره واعتزازه بالدور الذي تقوم به الكوادر المواطنة النسائية العاملة بالسوق. وقال: «يأتي احتفال الإمارات بيوم المرأة الإماراتية إيماناً من قيادة الدولة بأهمية مساهمات المرأة المواطنة ودورها في جهود التنمية ونهضة البلاد وتقديراً وتكريماً لما قدمته لدعم الاقتصاد الوطني».

وأضاف: «تحظى المرأة الإماراتية بتقدير القيادة الرشيدة ودعمها المتواصل، بدءا من قيام اتحاد الإمارات، فقد كان القائد المؤسس باني نهضة الإمارات حريصا على دعم المرأة وتمكينها وإزالة جميع المعوقات التي تقف حائلاً أمام تقدمها والاعتراف بحقوقها».

نماذج مشرفة وحضر معالي سهيل المزروعي وزير الطاقة والصناعة، ومعالي مريم المهيري وزيرة دولة، مسؤولة عن ملف الأمن الغذائي، حفل وزارة الطاقة والصناعة بمناسبة يوم المرأة الإماراتية.

وقال المزروعي: «نحتفل وبكل فخر بإنجازات وتضحيات أمهاتنا وأخواتنا بنات زايد، فهن على نهج زايد يقدمن نماذج مشرّفة للمرأة العربية المسلمة، وخير دليل على ذلك نماذج الصبر والاحتساب لأمهات وأخوات وبنات أبطالنا شهداء الواجب».

وقال د. مطر النيادي وكيل الوزارة: «نفتخر بإنجازات ومسيرة بنات الإمارات على نهج زايد الخير، والتي جعلت منها مثالاً للتفوق والتميز والعطاء والتضحية في تحقيق الإنجازات في مختلف المجالات والمساهمة في عجلة التنمية والتميز في خدمة وطننا».

قصص ملهمة

ونظمت مجموعة «الاتحاد للطيران» احتفالا بالمناسبة شملت حلقات نقاش بين عدد من موظفات المجموعة تشاركن فيها قصصهن الملهمة، إضافةً إلى إقامة معرض صور في مقر المجموعة لنساءٍ رائدات في الدولة يعملن بمختلف بيئات العمل بالدولة بما في ذلك قطاع الطيران.

وقال إبراهيم ناصر، الرئيس التنفيذي لشؤون الموارد البشرية والتطوير التنظيمي بالاتحاد للطيران: «تدرك مجموعة الاتحاد للطيران أهمية التنوع في القوى العاملة بالمجموعة والقيمة الكبرى للمساهمات التي تقدمها المرأة في مؤسساتنا.

وتمثل المواطنات الإماراتيات أكثر من نصف عدد القوى العاملة الوطنية بمجموعة الاتحاد للطيران، حيث يشغلن مختلف الوظائف على امتداد أعمالنا بما في ذلك قائدات الطائرات ومهندسات الطائرات وفنيات الصيانة».

حقائق ووقائع

ونظمت دائرة التنمية الاقتصادية أبوظبي ومجلس أبوظبي للجودة والمطابقة، بمقر الدائرة احتفالاً بالمناسبة، وقال سيف محمد الهاجري رئيس الدائرة إن الاحتفال يعكس حقائق ووقائع رسختها المرأة الإماراتية بكل شموخ وكبرياء في مختلف الميادين وعلى كافة الصعد، وذلك بفضل دعم وحرص سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية «أم الإمارات».

قوة ناعمة

وقال طارق عبد الرحيم الحوسني، الرئيس التنفيذي لمجلس التوازن الاقتصادي «توازن»، إن المرأة الإماراتية ساهمت بشكل فعال وأساسي في مسيرة التنمية والتطوير التي تشهدها الدولة منذ تأسيسها. وأوضح أن المرأة الإماراتية كقوة ناعمة نجحت بشكل لافت في دخول العديد من المجالات التي كانت حكراً على الرجال، ومن بينها قطاع الصناعات العسكرية الوطني، حيث أثبتت قدرة عالية على الإبداع والابتكار وتحقيق الإنجازات، سواء في الوظائف الإدارية أو حتى الوظائف الفنية.

دور كبير

واحتفل «صندوق خليفة لتطوير المشاريع» بيوم المرأة الإماراتية، وأثنت موزة عبيد الناصري، مدير تنفيذي إدارة تطوير الأعمال في صندوق خليفة، على المرأة الإماراتية ودورها الكبير في نهضة الدولة، مشيرةً إلى الإنجازات العديدة التي حققتها على مختلف الصعد، حتى أصبحت مثالاً يحتذى لنساء العالم، لافتةً إلى أن ذلك ما كان ليتحقق لولا الدعم والمساندة الكبيرة من جانب القيادة الحكيمة للدولة، والجهود المتواصلة التي تبذلها سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات»، في سبيل تمكين المرأة الإماراتية وتنمية قدراتها وفتح كافة فرص النجاح أمامها ودفعها للانخراط في مختلف مجالات التنمية والتطوير.

اهتمام لافت

واحتفت شركة أبوظبي الوطنية للمعارض «أدنيك» بيوم المرأة الإماراتية، وقالت نورة محمد هلال الكعبي رئيس مجلس إدارة الشركة: «إن المرأة الإماراتية تعيش حاليا أفضل فترات النجاح بفضل الدعم الذي توفره القيادة الحكيمة لدولة الإمارات للنهوض بها».

وهنأت معاليها جميع موظفات «أدنيك» بهذا اليوم المكرس للاحتفاء بإنجازاتهن، وحثتهن على بذل المزيد من العطاء لرسم صورة مشرقة عن المرأة الإماراتية ليمتد نورها إلى جميع أنحاء العالم.

تعليقات

تعليقات