محمد صالح: الانتهاء من توسعة «الشريشة» و«المعيريض»

490 مليون درهم لإنجاز 6 محطات كهربائية برأس الخيمة

كشفت الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء، عن تخصيص مبلغ 490 مليون درهم لإنجاز 6 محطات كهربائية جديدة في رأس الخيمة والانتهاء من عمليات ربطها بالشبكة مع نهاية عام 2020، كما أنجزت مشروعي توسعة محطتي الشريشة والمعيريض بتكلفة 8 ملايين درهم وبجهد 33/11 بإضافة مكثفات الطاقة.

وأوضح المهندس محمد صالح، مدير عام الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء، أن إجمالي مشاريع الهيئة والخاصة بقطاع الكهرباء من شأنها مواجهة الطلب المتزايد على الطاقة للمناطق الجديدة المخصصة لسكن المواطنين، بالإضافة إلى المشاريع الاستثمارية والصناعية ومشاريع التطوير العقاري في مناطق جزيرة المرجان والحمرا ومدينة رأس الخيمة الملاحية، تنفيذاً لتوجيهات القيادة الرشيدة، وبهدف رفع كفاءة البنية التحتية وتشجيع الاستثمارات.

وأشار إلى أن الهيئة أنجزت مشروعي توسعة محطتي الكهرباء في منطقتي الشريشة والمعيريض بتكلفة 8 ملايين درهم وبجهد 33/11 بإضافة مكثفات الطاقة، ضمن خطط الهيئة بتلبية احتياجات المساكن الجديدة في تلك المناطق والمشاريع السياحية القائمة والتي ستدخل الخدمات خلال الفترة المقبلة.

وأضاف صالح: تتضمن مشاريع الهيئة والمتوقع إنجازها بنهاية عام 2020 إنشاء 6 محطات جديدة في إمارة رأس الخيمة بتكلفة تتخطى 490 مليون درهم، وتشمل مشروع إنشاء محطة جهد 132/33/11 كيلو فولت بطاقة 270 ميجا فولت أمبير شاملاً أعمال تمديد كابلات جهد 132 كيلوواط بمنطقة الرّق وبتكلفة إجمالية تبلغ 145 مليون درهم، ومشروع إنشاء محطة جهد 132/33/11 كيلو فولت بطاقة 270 ميجا فولت أمبير بمنطقة الحمرا مع أعمال تمديد الكابلات بتكلفة إجمالية تبلغ 145 مليون درهم.

4 محطات

وأشار إلى أن الهيئة بدأت إنشاء عدد 4 محطات توزيع جهد 33/11 مع أعمال تمديد الكابلات بمناطق جزيرة المرجان السياحية وجلفار والفلية وإذن بتكلفة إجمالية تصل إلى 200 مليون درهم، لافتاً إلى أن تلك المشاريع تأتي لخدمة أهداف التنمية المتسارعة في إمارة رأس الخيمة وكذلك الامتدادات السكنية والمشروعات السياحية والسكنية والصناعية وغيرها.

وأوضح محمد صالح، أن الهيئة بصدد طرح مناقصات جديدة لإنشاء محطات كهربائية جديدة في إمارة رأس الخيمة، بالإضافة لتوقيع عدد من اتفاقيات التعاون مع الجهات المختصة لتوفير خدمات الهيئة للمشاريع المستقبلية ومنها المجمعات السكنية التي تقوم بتنفيذها برامج الإسكان في دولة الإمارات ضمن المناطق التي تغطيها الهيئة، بالإضافة لتنفيذ العديد من مشاريع تطوير شبكات خطوط الكابلات الأرضية ورفع كفاءتها لاستيعاب الأحمال في المناطق ذات الكثافة السكانية العالية.

تعليقات

تعليقات