رئيس مجموعة «في بي إس» يتبرع بـ 26 مليون درهم

تبرع رجل الأعمال الهندي الدكتور شمشير فاياليل الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لمجموعة «في بي إس للرعاية الصحية» في الإمارات بمبلغ 26 مليون درهم، للمساهمة في إعادة بناء كيرالا على أثر الفيضانات المدمرة، التي ضربتها مؤخراً، والتي تعد الأسوأ من نوعها التي تتعرض لها الولاية الهندية خلال قرن، حيث تسببت هذه الفيضانات في وفاة المئات من سكان الولاية وتهجير الآلاف، إلى جانب تدمير البيوت والممتلكات وإلحاق أضرار بالغة في البنية التحتية.

يأتي ذلك ضمن حملة الإغاثة العاجلة، التي أطلقتها مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية بتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

من جانبه أثنى محمد حاجي الخوري المدير العام لمؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية على التبرع السخي الذي قدمه رجل الأعمال فاياليل للمساهمة في إعادة الأمل والحياة لكيرالا، ومساعدة أهالي الولاية على تجاوز آثار المأساة التي خلفتها الفيضانات في أسرع وقت ممكن.

وأكد الخوري أن هذه اللفتة الإنسانية لفاياليل وعدد كبير من رجال الأعمال الهنود المقيمين في دولة الإمارات تؤكد الدور الحيوي لهم في قطاع العمل الإنساني والخيري والتنموي، بما يترجم مسؤوليتهم المجتمعية، وبما يجعل مساهماتهم قيمة نوعية مضافة ضمن منظومة العمل الإنساني في دولة الإمارات ما يعزز ريادتها العالمية أكبر مانح للمساعدات الخارجية، لافتاً إلى أن هذه المكانة الريادية لا تحققها الدولة من خلال مؤسساتها الحكومية فحسب وإنما من خلال المساهمة الفاعلة لأبناء الإمارات مواطنين ومقيمين. أبوظبي- البيان

تعليقات

تعليقات