«العالمية للخدمات الإنسانية» تحتفي باليوم العالمي للعمل الإنساني

تحت رعاية حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، سمو الأميرة هيا بنت الحسين، سفيرة الأمم المتحدة للسلام ورئيسة المدينة العالمية للخدمات الإنسانية، نظمت المدينة العالمية للخدمات الإنسانية مساء أمس في دبي حملة توعية احتفاءً باليوم العالمي للعمل الإنساني، وتزامناً مع عام زايد، شمل الاحتفال إطلاق معرض متنقل يلقي الضوء على الإرث الإنساني الذي خلفه مؤسس الدولة، المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه. كما أظهر المعرض دور المدينة العالمية للخدمات الإنسانية في مواجهة الأزمات الإنسانية والكوارث. وهدفت المبادرة التي انطلقت في سيتي ووك إلى كسب قلوب وعقول الشباب في البلاد وتعزيز روح العمل الإنساني لديهم.

وشارك في تنظيم الفعالية أعضاء المدينة العالمية للخدمات الإنسانية من وكالات تابعة للأمم المتحدة ومنظمات إنسانية دولية، بما في ذلك برنامج الأغذية العالمي ومنظمة أطباء بلا حدود، إضافة إلى شركات خاصة مزودة تعمل مع المجتمع الإنساني.

يذكر أن المدينة العالمية للخدمات الإنسانية والمؤسسات الإنسانية التي تتخذ من المدينة مقراً لها، تمكنت من إرسال 855 شحنة من المساعدات الإنسانية خلال العام الماضي إلى أكثر من 80 بلداً بقيمة تقدر بـ 85.6 مليون دولار.

وقد تأسست المدينة العالمية للخدمات الإنسانية في عام 2003 لتصبح أكبر مركز للخدمات الإنسانية في العالم. وتستضيف المدينة اليوم نحو 70 عضواً، وتدعمهم للاستجابة إلى حالات الطوارئ الإنسانية بسرعة وفعالية.

ويحتفل باليوم العالمي للعمل الإنساني سنوياً في 19 أغسطس إحياءً لذكرى 22 شخصاً قضوا في تفجير مقرّ الأمم المتّحدة في بغداد العراق في العام 2003.

تعليقات

تعليقات