بحث تعزيز التعاون المشترك بين الإمارات وبولندا

بحث الدكتور يوسف عيسي حسن الصابري، سفير الدولة لدى جمهورية بولندا مع ماريك غروبارتشيك وزير الاقتصاد البحري والملاحة الداخلية البولندي في مقر الوزارة بالعاصمة وارسو أخيراً العلاقات الثنائية المتميزة بين دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية بولندا وسبل تعزيز وتطوير التعاون في مجال الاقتصاد البحري.

وأكد السفير حرص دولة الإمارات على تعزيز التعاون مع جمهورية بولندا في مختلف المجالات، مشدداً على أن سفارة الدولة في وارسو بذلت وسوف تبذل قصارى جهودها لدعم وتفعيل هذا التعاون، لا سيما فيما يتعلق بالاقتصاد والنقل البحري.

وأشار إلى أن مشاركة معالي الدكتور عبدالله بن محمد بلحيف النعيمي، وزير تطوير البنية التحتية، رئيس مجلس إدارة الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية في فعالية اليوم البحري العالمي التي تم تنظيمها في مدينة شتشيتشين البولندية خلال الفترة 13-15 يونيو الماضي لعبت دوراً كبيراً في تقريب وجهات النظر بين البلدين فيما يتعلق بالتعاون الثنائي في المجال البحري.

ونوه السفير في الوقت نفسه بالدعم الكبير الذي توليه دولة الإمارات لقطاع النقل البحري في الدولة بفضل القيادة الرشيدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السمو حكام الإمارات، الذين واصلوا مسيرة العطاء والتقدم التي أرساها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، باني ومؤسس دولتنا العصرية، طيب الله ثراه.

تعليقات

تعليقات