«حميد الخيرية» تنتقل إلى مقرها الجديد بمنطقة الجرف

انتقلت مؤسسة الشيخ حميد للأعمال الخيرية والإنسانية إلى مقرها الجديد في منطقة الجرف في عجمان، وذلك بعد إنجاز مشروع المقر بتكلفة 16 مليون درهم وبهدف زيادة ومضاعفة مشاريع المؤسسة الخيرية، كما يأتي تماشياً مع نهج المؤسسة في إسعاد المتعاملين وتوفير مقر يلبي احتياجات المؤسسة في تنفيذ الأنشطة والفعاليات الخاصة بالأعمال الخيرية والإنسانية، ويتكون المقر الجديد من طابقين وخصص الطابق الأرضي للإدارة المعنية بتقديم الخدمات مباشرة للمتعاملين، كما يضم قاعة متعددة الأغراض ويقع بجانب المقر الجديد مجموعة محال تجارية تتبع للمؤسسة وذلك لاستدامة أعمال المؤسسة في خدمة المجتمع.

نقلة نوعية

وقالت الشيخة عزة بنت عبدالله النعيمي مدير عام مؤسسة حميد الخيرية، جاء تنفيذ المشروع بناء على توجيهات صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي، عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان راعي المؤسسة، وبدعم ومتابعة من سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي، ولي عهد عجمان رئيس المجلس التنفيذي رئيس مجلس أمناء المؤسسة، وضمن رؤية المؤسسة وحرصها على ملامسة الاحتياجات الإنسانية والتزاماً بتوجيهات ديننا الحنيف الذي حثنا على التكافل الاجتماعي.

إسعاد المجتمع

وأوضحت أن المقر الجديد بلغت تكلفته 16 مليون درهم ويضم طابقين الأول به استقبال خاص بالمراجعين وخصص فيه جانب للنساء وآخر للرجال ومكاتب تتبع لإدارة الخدمات المساندة وإدارة السعادة المجتمعية، وإدارة الأصول والاستثمار، ومصلى، كما يقع إلى جانب المقر الجديد عدد من المحال التجارية التي خص ريعها إلى مشاريع المؤسسة الخيرية من أجل استدامة ونمو العمل الخاصة بمساندة المحتاجين والأسر المتعففة.

تعليقات

تعليقات