جلفار: خطوة مهمة للارتقاء بمستويات الدمج والتمكين

رحّب أحمد عبد الكريم جلفار، المدير العام لهيئة تنمية المجتمع في دبي، بقراري صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، المتعلقين بدعم عمل أصحاب الهمم في مجال العمل من خلال تمكينهم من الوصول إلى حقوقهم على قدم المساواة مع الآخرين، إلى جانب اعتماد معجم لغة الإشاره الإماراتي للصم.

وقال جلفار: «إن قرار دعم حقوق أصحاب الهمم في العمل ينصف أصحاب الهمم ويساويهم في الحقوق والواجبات، ويساعدهم على الانخراط في الحياة الوظيفية، ما يتيح مساحة واسعة لمزيد من إبداعاتهم».

وأضاف جلفار: «أن أصحاب الهمم يستحقون من الجميع الرعاية والاهتمام البالغ بهدف تعزيز ثقتهم بأنفسهم، لضمان تنمية عطاءاتهم في مجتمعهم".

وأوضح أن هيئة تنمية المجتمع في دبي تعمل جاهدة منذ تأسيسها لترسيخ مفاهيم العدالة والمساواة لأصحاب الهمم في كل قطاعات العمل بهدف دمجهم والاستفادة من طاقاتهم، مشيراً إلى أن الهيئة ستعمل مع وزارة تنمية المجتمع لتحقيق أهداف هذا القرار السامي». ودعت هيئة تنمية المجتمع في دبي القطاع الخاص لتحمل مسؤولياته تجاه أصحاب الهمم مع صدور هذا القرار، فالقطاع الخاص يستطيع استيعاب كوادر بأعداد جيدة، ما ينعكس إيجاباً على مشاركة هذا القطاع بالمسؤولية المجتمعية.

وأشاد جلفار بقرار مجلس الوزراء بشأن اعتماد معجم لغة الإشارة الإماراتي للصم، موضحاً أن الهيئة ستعمل جاهدة مع وزارة تنمية المجتمع لتوحيد الجهود المبذولة لإعداد المعجم بهدف الخروج بنتائج إيجابية تعود بالنفع على الأصم بالدولة، خاصة أن هيئة تنمية المجتمع في دبي لديها إمكانات وخبرات واسعة في هذا المجال.

تعليقات

تعليقات