80 من موظفي حكومة دبي يغادرون اليوم إلى الأراضي المقدسة

بعثة الحج الرسمية تبحث خطط التيسير على ضيوف الرحمن

أشاد الدكتور محمد مطر الكعبي، رئيس الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف رئيس مكتب شؤون الحجاج، بدعم واهتمام القيادة الرشيدة التي تحرص أشد الحرص على تأمين أقصى درجات الراحة لحجاج الدولة، مقدراً التوجيهات السديدة للقيادة التي تؤكد دائماً دعمها للجهود المبذولة من قبل مكتب شؤون الحجاج في خدمة حجاج الدولة.

وكانت البعثة الرسمية قد عقدت بمقرها في مكة المكرمة اجتماعاً تحضيرياً حول استعداداتها لاستقبال حجاج الإمارات خلال الأيام المقبلة، حيث باشرت لجان بعثة الحج الرسمية للدولة مهامها فور وصولها إلى الأراضي المقدسة، وبحثت مستويات التنسيق والتعاون المشترك فيما بينها، إضافة إلى عرض الخطط اللازمة التي تضمن تيسير السبل على حجاج بيت الله من دولة الإمارات ومختلف المبادرات التي ستقدم من اللجان بناءً على التوصيات والمقترحات التي قدمت عبر الاستفادة من مخرجات السنوات الماضية.

كما أشاد الكعبي بالعناية التي تقدمها المملكة العربية السعودية الشقيقة لشؤون الحجاج ورعايتهم، حيث أولت مجالات الخدماتعناية خاصة واهتماماً كبيراً بما يضمن أمن وراحة الحجاج.

إلى ذلك، تغادر بعثة الحج الرسمية لحكومة دبي صباح اليوم أرض الوطن، متجهة إلى الديار المقدسة في المملكة العربية السعودية لأداء مناسك الحج، بعد اكتمال الترتيبات الخاصة بسكن وإطعام وتنقل الأعضاء في كل من المدينة المنورة ومكة المكرمة.

وتضم البعثة التي يترأسها مروان محمد الشحي المستشار القانوني ومدير إدارة الشؤون القانونية في دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري في الإمارة، 80 حاجاً من موظفي حكومة دبي ممن لم يسبق لهم أداء الفريضة من قبل، منهم 14 إدارياً.

وقال الشحي لـ«البيان»: «تحظى بعثة الحج الرسمية لحكومة دبي والتي سنّها وأمر بإيفادها سنوياً المغفور له بإذن الله الشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم، طيب الله ثراه، باهتمام ورعاية ودعم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، إلى جانب متابعة وتوجيهات الدكتور حمد الشيباني مدير عام دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري في الإمارة، من أجل راحة الحجاج وسلامتهم، وتوفير المتطلبات اللازمة لأدائهم المناسك بالصورة الفضلى».

تعليقات

تعليقات