إطلاق استراتيجية شباب الإمارات للمناخ - البيان

إطلاق استراتيجية شباب الإمارات للمناخ

أطلق معالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي وزير التغير المناخي والبيئة أمس، استراتيجية شباب الإمارات للمناخ، والتي تستهدف تعزيز دور الشباب ومشاركتهم في مواجهة تداعيات التغير المناخي، وخلق حلول فعالة للتحديات الحالية والمستقبلية، تزامناً مع اليوم العالمي للشباب، ومواكبة للمبادرة العالمية لشباب الإمارات التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

تعزيز

وأكد معالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي أن المبادرة العالمية لشباب الإمارات جاءت تعزيزاً للعلاقات بين شباب الإمارات والشباب من جميع دول العالم، لأنهم القوة القادرة على إحداث التأثيرات الإيجابية الفاعلة، كما ويحظى الشباب بمكانة كبيرة في صناعة المستقبل لأي مجتمع من المجتمعات، كما تبرز أهمية الاستفادة من قدرات الشباب وطاقاتهم في إيجاد الحلول العملية لجميع التحديات الحالية والمستقبلية.

وأوضح أن دولة الإمارات العربية المتحدة وبفضل قيادتها الرشيدة تحرص على تطوير رأس المال البشري، وبناء قدرات الشباب، إذ تولي اهتماماً كبيراً لتمكين الشباب وتحويل أحلامهم إلى واقع وتوجيه قدراتهم في المجالات التي تؤثر بشكل إيجابي على مستقبل دولتنا والمنطقة والعالم.

وقال الزيودي، إن فئة الشباب يشكلون العنصر الأهم في إمكانية نشر حلول الاستدامة للموارد الطبيعية والحفاظ على البيئة وتحقيق مزيد من تبني حلول الطاقة المتجددة، وتزامناً مع يوم الشباب العالمي وتماشياً مع المبادرة العالمية لشباب الإمارات، أطلقنا اليوم استراتيجية شباب الإمارات للمناخ، مواكبة لنهج حكومتنا لتطوير جيل الشباب المتمكن نحو تحقيق رؤية الدولة 2021 وسعيها نحو مستقبل مستدام.

وأضاف أن الوزارة تؤمن بأن تمكين الشباب ضروري لتحقيق رؤية الإمارات 2021، وخطة المئوية 2071، وخطة تغير المناخ 2050 واستراتيجية الشباب العربي. ولهذه الغاية، قامت الوزارة بتطوير استراتيجية شباب الإمارات للمناخ، من أجل زيادة تعزيز دور الشباب في تحقيق مناهج مستدامة للمسائل البيئية والمناخية العربي.

إطار

وأوضح وزير التغير المناخي والبيئة أن استراتيجية الشباب لأجل المناخ توفر إطاراً متكاملاً للشباب على أساس الفرص والأولويات والاحتياجات المستقبلية، وتهدف إلى تأهيل الشباب وإعداد مهاراتهم لتطوير مهاراتهم القيادية من خلال البرامج والأنشطة المختلفة بالشراكة مع الجهات المعنية الدولية والمحلية، لضمان مستقبل مستدام للأجيال القادمة، كما تهدف إلى تعزيز دور الشباب في تحقيق أهداف التنمية المستدامة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات