«محمد بن راشد للإسكان» تسلّط الضوء على مخاطر الألعاب الإلكترونية - البيان

«محمد بن راشد للإسكان» تسلّط الضوء على مخاطر الألعاب الإلكترونية

نظمت مؤسسة محمد بن راشد للإسكان وبالتنسيق مع إدارة البيئة والصحة والسلامة المهنية في الإدارة العامة للخدمات والتجهيزات في شرطة دبي محاضرة توعوية بعنوان «المخاطر الإلكترونية على الصحة والسلامة» بحضور موظفي المؤسسة وأعضاء اللجنة النسائية بشرطة دبي قدمها المستشار الدكتور خالد السلمان المدرب الدولي بهدف تسليط الضوء على مخاطر الألعاب الإلكترونية وأثرها على الصحة والسلامة العامة.

وأشار هيثم عبد الرحمن الخاجة مدير أول إدارة الاتصال المؤسسي والتسويق بالإنابة إلى أن المؤسسة تحرص على التعاون والتنسيق مع الجهات المعنية في كل ما يعزز حماية الأبناء وأسرهم من المخاطر.. مؤكدا أهمية قيام الأسر بإيجاد البديل النافع لأبنائها عبر ممارسة ألعاب حركية وأنشطة رياضية وذهنية وتشجيع القراءة وتحفيزهم على الإبداع والابتكار.

وقال المستشار خالد السلمان: إن الألعاب الإلكترونية باتت تشكل مساحة كبيرة في حياة الأطفال والشباب ولا سيما أن صناعتها تواكب أحدث ما تتوصل إليه التكنولوجيا وفي المقابل فإن تأثير محتواها على الأطفال والشباب يمثل إشكالية في المجتمع.

وأضاف انه على الرغم من وجود إيجابيات لعدد من الألعاب الإلكترونية بما ينمي قدرات اللاعب في جوانب التحليل وسرعة البديهة والتخطيط لاسيما إن كانت تلك الألعاب تعليمية تخصصية لكن في المقابل هنالك ألعاب تشكل خطورة على الشباب بتأثيراتها السلبية المروجة للعنف والانتحار.

وطرح السلمان عددا من الحلول التي يمكن اللجوء إليها تجنبا لأضرار الألعاب الإلكترونية منها تحديد وقت معين لممارستها وتخصيص أوقات لممارسة الرياضة وغرس حب القراءة في نفس الطفل واكتشاف ما يبدع فيه الطفل والعمل على تنميته ومراقبة استخدام الأطفال للإنترنت واستكشاف المواقع الإلكترونية المحببة للطفل وغيرها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات