شركات هندية تتنافس على جائزة «تكنولوجيا الحكومات» - البيان

ضمن سلسلة هاكاثون الحكومات

شركات هندية تتنافس على جائزة «تكنولوجيا الحكومات»

تنافست 10 شركات هندية ناشئة متخصصة بالتكنولوجيا والتقنيات الحديثة في المسابقة التأهيلية لجائزة تكنولوجيا الحكومات العالمية، ضمن سلسلة هاكاثون الحكومات التي تنظمها حكومة دولة الإمارات والتي تعلن نتائجها ضمن أعمال القمة العالمية للحكومات في دورتها الـ 7 المقرر عقدها خلال شهر فبراير المقبل، وحققت شركة تشينفريم الفوز بالمسابقة.

وتهدف المسابقة إلى التعرف على الشركات الصاعدة الأكثر إلهاماً وتمكين العقول الشابة للوصول إلى أفضل الحلول المبتكرة في مجال تطوير الخدمات الحكومية على مستوى العالم.

وشهد معالي عمر سلطان العلماء وزير دولة للذكاء الاصطناعي جانباً من فعاليات سلسلة هاكاثون الحكومات في الهند، والتي تنظم بالتعاون مع مؤسسة «إنفست إنديا»، بحضور سوريش برابهو وزير التجارة والصناعة والطيران المدني في الهند، ومحمد بن طليعة مساعد المدير العام للخدمات الحكومية في مكتب رئاسة مجلس الوزراء بوزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل، وأحمد سلطان الفلاحي، الملحق التجاري في سفارة الإمارات بنيودلهي، إلى جانب ديباك باغلا المدير والرئيس التنفيذي لإنفست إنديا، وراميش أبيشيك وكيل دائرة السياسة الصناعية والترويج في وزارة التجارة والصناعة الهندية.

بيئة تشاركية

وأكد محمد بن طليعة مساعد المدير العام للخدمات الحكومية في مكتب رئاسة مجلس الوزراء بوزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل: «أن حكومة دولة الإمارات حريصة على توفير بيئة تشاركية مع شركات التكنولوجيا العالمية في القطاع الخاص وتمكينها من طرح حلول تكنولوجية متطورة لتحديات الخدمات الحكومية ما يسهم في بناء مستقبل أفضل والارتقاء بمستوى جودة حياة المجتمعات».

وقال إن مسابقة سلسلة هاكاثون الحكومات تمثل فرصة للشركات الناشئة والمتخصصة في مجالات التكنولوجيا والتقنيات الناشئة، للمشاركة في وضع تصورات مستقبلية وابتكار حلول للتحديات التي تواجه الخدمات الحكومية ما يعزز مكانة الإمارات كمنصة عالمية لاستشراف المستقبل.

وأضاف بن طليعة أن سلسلة هاكاثون الحكومات ضمن محطتها الأولى في الهند نجحت في استقطاب شركات ناشئة أظهرت تميزها وإبداعها من خلال عملها على تقنيات ذات أهمية استراتيجية لمستقبل الحوكمة العالمي ما يشكل دعماً حقيقياً لرواد الذكاء الاصطناعي ومستقبل الخدمات الحكومية.

تحديات

وتغطي سلسلة هاكاثون الحكومات المسابقة العالمية التي أطلقتها حكومة دولة الإمارات، 8 مدن كبرى حول العالم هي: نيودلهي، وطوكيو، وسانتياغو، وجاكارتا، وواشنطن، ولندن، وبرلين والقاهرة.

وتشمل 4 تحديات رئيسية هي: الحوكمة والمرونة، البيئة والرعاية الصحية، الاقتصاد والمجتمع، والمستقبل والتقدم، كما ستنطلق المرحلة الثانية من سلسلة هاكاثون الحكومات في سانتياغو خلال أغسطس الجاري، بعد أن استكملت فعاليات محطتها الأولى في الهند.

وتترجم سلسة هاكاثون الحكومات رؤية حكومة دولة الإمارات في خلق مستقبل أفضل للبشرية من خلال دعم الابتكار في التقنيات الناشئة والاستفادة من التقنيات الحديثة والشركات الناشئة لتطوير الخدمات الحكومية وإحداث تغيير إيجابي في جودة وحياة أفراد المجتمعات.

ومن جانبه أشار نتن شوكلا من شركة تشينفريم إلى ضرورة الابتكار لمواجهة التحديات العالمية الملحة، والتزام الشركة في دعم الحكومات لتحقيق أهداف سياساتها من خلال تطبيق تقنيات لامركزية وإدارة التمويل العام ودور المحاسبة في نجاح ذلك.

حلقة حوارية

وعلى هامش الفعالية، تم تنظيم حلقة حوارية حول مستقبل الخدمات الحكومية وكيفية تسخير الذكاء الاصطناعي في بناء المرونة ودعم الحوكمة، بالتعاون مع معهد ماكنزي العالمي، شارك فيها محمد بن طليعة، واوماكانت سوني، الشريك المؤسس في باي-فينتشرس، وسوجا شاندي نائب الرئيس في إنفست إنديا، بي آر تشيتي رئيس مجموعة أن أم سي للرعاية الصحية ورئيس مركز الإمارات للصرافة، وساميران غوشال من شركة آي بي أم، وسوراب كومار ساهو من شركة أكسينتشر.

موارد

وتعمل شركة تشينفريم التي فازت بمسابقة سلسلة هاكاثون الحكومات في الهند على تسخير تقنيات التعاملات الرقمية «بلوك تشين» والعقود الذكية، وحلولها المعروفة باسم موحد مخطط المسار التلقائي بهدف ضمان نقل الموارد المالية بسرعة فائقة من البداية إلى النهاية، وإطلاع جميع الهيئات والعاملين المعنيين على سير التحويل والسماح لهم باتخاذ أي إجراءات ضرورية بيسر وسهولة.

جوائز

تحصل الشركات الفائزة بمسابقة سلسلة هاكاثون الحكومات على مستوى المدن بجائزة مادية وفرصة المشاركة في المسابقة النهائية للفوز بالجائزة الكبرى لتكنولوجيا الحكومات العالمية خلال القمة العالمية للحكومات 2019، كما ستتم دعوة جميع الفائزين على مستوى المدن للمشاركة في منطقة 2071 التي توفر حاضنة لشركاء تصميم وصناعة المستقبل، ومقراً للشركات والخدمات والمختبرات الذكية العالمية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات