«الأنظمة الذكية» تحدد مسار 5 رحلات للارتقاء بتجربة المتعاملين في أبوظبي

تستعد «هيئة الأنظمة والخدمات الذكية» بالتعاون مع الجهات الحكومية في أبوظبي لتحديد مسار «خطة إطلاق خمس رحلات ذات الأولوية» بحلول نهاية العام الجاري 2018، وذلك ضمن منظومة خدمات أبوظبي الحكومية الموحدة «تـم»، التي تمثل نقلة نوعية وشاملة في تقديم الجيل الجديد من الخدمات الحكومية المبتكرة، استناداً إلى مفهوم «الرحلات المتكاملة» الذي يلبي تطلعات المتعاملين في إمارة أبوظبي.

ونظمت الهيئة أخيراً ورشة عمل لمناقشة الخطة بمشاركة مديرين تنفيذيين وممثلين عن 10 جهات وهيئات حكومية؛ على رأسهم «دائرة التنمية الاقتصادية» و«دائرة التخطيط العمراني والبلديات» و«دائرة الصحة» و«الإدارة العامة للدفاع المدني في أبوظبي» و«دائرة النقل» وشركة «اتصالات» و«شركة أبوظبي التجاري للعقارات».

وتشتمل الرحلات الجديدة على «رحلة تأسيس عمل جديد» التي تتسم بالبساطة والابتكار لتمكين المستثمرين من المساهمة في خدمة مسيرة التنمية، ورحلة «بناء/‏‏‏شراء منزل» الرامية إلى توفير الوقت والجهد وتسهيل رحلة المتعاملين في إصدار تراخيص البناء، بما يعود بالنفع على السوق العقاري في أبوظبي.

وتتمثل الرحلة الثالثة في «الحصول على العلاج الطبي»، حيث تستهدف تبسيط إجراءات الحصول على التأمين الصحي والتاريخ الطبي وإجراء الاختبارات الطبية وغيرها؛ في حين تمثل الرحلة الرابعة، «زيارة أبوظبي»، رحلة مبسطة للحصول على التأشيرة، مقدمةً خدمات سياحية مبتكرة ومميزة وتجربة استثنائية تحقق سعادة الزوار، مما يسهم في رفع مساهمة القطاع السياحي في نمو الناتج المحلي الإجمالي والتنوع الاقتصادي.

أما الرحلة الخامسة «قيادة سيارة»، فتشتمل على مرحلتين، الأولى إصدار رخصة القيادة والثانية تجديدها وفق أعلى مستويات الجودة والدقة والمصداقية.

ومن جانبها، قالت الدكتورة روضة السعدي، مدير عام «هيئة الأنظمة والخدمات الذكية»: «سعدت بمشاركة نخبة من المديرين التنفيذيين وممثلي الجهات الحكومية والقطاع الخاص لمناقشة تخطيط إطلاق المجموعة الجديدة من الرحلات المتكاملة ضمن منظومة «تـم»، حيث تعكس ورشة العمل التزامنا المستمر بدفع عجلة التكامل الحكومي، باعتباره حجر الأساس لترجمة التوجيهات السديدة والرؤية الثاقبة لقيادتنا الرشيدة في سبيل تعزيز مكانة أبوظبي كمزود رائد للخدمات الحكومية المتميزة».

تعليقات

تعليقات