شراكة بين «بنك العملات» في بلدية دبي والجمعيات الخيرية

تلقت إدارة مبادرة بنك العملات الخيري في بلدية دبي موافقة بعض الجمعيات الخيرية في الإمارة على اتفاقية الشراكة لتنظيم عملية جمع العملات الأجنبية، التي تتوافر مع الجمهور عند العودة إلى البلاد بعد زيارات الخارج أو مع القادمين من العديد من الدول ولا يريدون الاحتفاظ بها.

مبادرة

وقالت مريم بن فهد مديرة إدارة المعرفة والإبداع صاحبة مبادرة بنك العملات الخيري: إن البلدية انتهت من أعداد مسودة الاتفاقية وتم إرسالها إلى جميع الجمعيات الخيرية في الإمارة وبدأت الموافقات ترد إلى البلدية حيث أفادت جمعية دبي الخيرية بموافقتها على المسودة، ومن المتوقع الانتهاء من وصول ملاحظات الجمعيات أو موافقتهم على المسودة النهائية مع بداية الأسبوع القادم، تمهيداً لعقد مؤتمر صحافي بين البلدية والجمعيات الخيرية ودائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بالإمارة للتوقيع على الاتفاقية.

وأضافت أن هذه الاتفاقية تأتي انطلاقاً من حرص بلدية دبي على تعزيز مبدأ التعاون بينها وبين الجمعيات الخيرية على مستوى إمارة دبي، للمشاركة في مساعدة البلدية في جمع العملات العالمية الأجنبية (المعدنية والورقية) والاستفادة منها في مبادرة بنك العملات الخيري بالبلدية، لدعم المحتاجين وتنفيذ المشاريع الخيرية المشتركة.

أرقام

وعلى صعيد العملات التي تم جمعها تم رصد عملات 130 دولة شكلت نحو 127 ألفاً و102 عملة معدنية غير العملات الورقية التي تم فرزها حتى الآن ولا يزال هناك العديد من الأطنان من العملات قيد الفرز، لافته إلى أن إجمالي وزن العملات التي تم وزنها حتى الآن 7 أطنان من العملات المعدنية.

وقالت مريم بن فهد: إن الفرز قد أكد أن أكثر العملات التي تم جمعها هي العملة الفلبينية، حيث وصلت أعدادها إلى 64 ألفاً و800 عملة ثم باكستان وعدد العملات الخاصة بها هي 24 ألفاً و800 عملة ثم الهند وبلغ عدد عملاتها 6 آلاف و200 عملة.

دعوة

وأشارت إلى أن العملة البريطانية الجنيه سجل أعلى معدل بالنسبة للدول الأوروبية وبلغ 6300 عملة وأقل دولة هي روسيا وسجلت 100 عملة.

تعليقات

تعليقات