«محمد بن راشد للفضاء» يعرض بإسبانيا أنشطة التعليم في الاستشعار عن بعد

شارك وفد من مهندسي مركز محمد بن راشد للفضاء في المؤتمر الدولي للاستشعار عن بعد والمعلوماتية (IGARSS) الذي أُقيم في مركز فالنسيا للمؤتمرات والمعارض في إسبانيا في الفترة ما بين 22 و27 يوليو الماضي، وقدّم المهندس سعيد المنصوري، رئيس قسم تطوير التطبيقات والتحليل في مركز محمد بن راشد للفضاء ورئيس الرابطة الجيومعلوماتية والاستشعار عن بعد في الإمارات (IEEE - GRSS)، خلال المؤتمر عرضاً تقديمياً تناول فيه المبادرات والأنشطة التعليمية التي نظمتها الرابطة في مجال الاستشعار عن بعد خلال العام الماضي في دبي، من أبرزها الملتقى العلمي السنوي لنظم المعلومات الجغرافية والاستشعار عن بعد.

وحضر الوفد الذي ضم عدداً من مهندسي قسم تطوير التطبيقات والتحليل في المركز ورش عمل متخصصة ومحاضرات علمية ناقش خلالها المشاركون العديد من الموضوعات الحيوية في مجال تطبيقات الجيومعلوماتية والاستشعار عن بعد لتسليط الضوء على المطالب الملحة لمراقبة وفهم وتنبؤ ديناميكيات كوكب الأرض.

فعاليات

كما سلّط المنصوري الضوء على الفعاليات وورش العمل التي تم تنظيمها خلال الربعين الأول والثاني من العام الجاري والخطط المستقبلية للارتقاء بمجال الاستشعار عن بعد في الدولة للاستفادة منه في جميع المجالات الخدماتية، وفي السياق ذاته، تطرّق المنصوري إلى مسابقة تطبيقات الاستشعار عن بعد المتوقع عقدها في شهر سبتمبر من هذا العام، والتي تهدف إلى تعزيز استخدام بيانات مهمة تم تلقيها من دبي سات -2، وتطوير أداة ذكية لحل بعض التحديات المتعلقة بتحليلات الاستشعار عن بعد باستخدام معالجة الصور ونظريات ومفاهيم التعلم العميق، إلى جانب إشراك الطلاب الجامعيين في استكشاف مجال العلوم الأرضية والاستشعار عن بعد.

تقنيات

بدوره، قال يوسف حمد الشيباني، مدير عام مركز محمد بن راشد للفضاء: «تأتي مشاركتنا بالمؤتمر الدولي للاستشعار عن بعد والمعلوماتية بهدف الاطلاع على أفضل الممارسات العالمية وأحدث التقنيات في هذا المجال وتسليط الضوء على أحدث التطبيقات التي طوّرها مركز محمد بن راشد للفضاء ومناقشتها مع عدد من الخبراء والعلماء في مجال الاستشعار عن بعد، والتي تساهم في تعزيز جودة الحياة ومؤشر السعادة والذكاء لإمارة دبي، وذلك تجسيداً لأهداف «مئوية الإمارات 2071».

تعليقات

تعليقات